البيرو تعيد فتح متاحف ومواقع سياحية

من المرتقب أن يعاد اليوم فتح مدينة ماتشو بيتشو العائدة لحضارة الإنكا، والتي تعدّ أكبر معلم سياحي في البيرو لسكان منطقة كوثكو (الجنوب)، على أن تبدأ باستقبال غيرهم من البيروفيين والأجانب في الأوّل من نوفمبر.

وقال وزير الثقافة أليخاندرو نيرا من معبد باتشاكاماك في جنوب ليما: "نعيد اليوم فتح 18 متحفاً في أرجاء البلد كافة بقدرة استيعابية نسبتها 50 %". وستكون زيارة هذه المواقع التي أغلقت منذ بدء انتشار الوباء في البلد قبل سبعة أشهر مجانية لمدّة شهر. ويقضي "الهدف بإنعاش الحركة الثقافية والعجلة الاقتصادية... في المنطقة والبلد"، على قول الوزير.

تدابير صحية

وتعتمد تدابير صحية صارمة خلال الزيارات مع قياس حرارة الزوّار وإلزامهم وضع كمامات ومراعاة التباعد الاجتماعي وفرض نظام الحجوزات وحصر المجموعات بثمانية أشخاص. وتفتح المواقع ثلاثة أيام في الأسبوع قبل إطالة المدّة بحسب مدى انتشار الوباء. وفي ما يخصّ ماتشو بيتشو، حصرت وزارة الثقافة القدرة الاستيعابية للموقع بـ 675 زائراً في اليوم الواحد، في مقابل 5 آلاف في موسم الذروة. وفي مارس، كان 2500 شخص قد زار الموقع عشية إغلاقه.

زائر واحد

وبعد أشهر من الإغلاق، فتحت القلعة أبوابها الأحد لزائر واحد هو ياباني علق في البلد بسبب الجائحة العالمية.

وكان السائح البالغ من العمر 26 عاماً عالقاً في البيرو منذ مارس. وهو اشترى تذكرة لدخول الموقع المدرج في قائمة التراث العالمي قبل بضعة أيام من إغلاق المواقع السياحية والحدود. وتعدّ البيرو التي يبلغ عدد سكانها 33 مليوناً ثالث بلد في أمريكا اللاتينية يسجّل أعلى عدد من الوفيات الناجمة عن "كوفيد 19 " بعد البرازيل والمكسيك. ويشهد البلد أعلى معدّل وفيات في العالم نسبة إلى عدد سكّانه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات