مطالب بالتحقيق في واقعة "جراحة الدجاجة" في مصر

استنكر الدكتور فتحي سلمي صهبي مدير مديرية الطب البيطري بمحافظة البحر الأحمر المصرية، خضوع طبيبين لرغبة مالك دجاجة في علاجها رغم أنها ليست طيراً نادراً كالصقر مثلاً، مؤكدًا أن الطبيب يتعامل في عيادته بالجانب الاقتصادي، مطالباً نقابة الأطباء البيطريين بالتحقيق في الواقعة.

وأكد أن الطبيبيّن اللذين أجريا عملية جراحية للدجاجة "ليسكي" بتكلفة 7 آلاف جنيه بمدينة سفاجا لا يعملان بالمديرية، وإنه تم إجراء العملية بعيادة خاصة تحت الترخيص، بناء على مسؤوليتهما الخاصة.

وأصبحت الدجاجة "ليسكي"، والتي أجريت لها الجراحة حديث أهالي محافظة البحر الأحمر، حيث تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي على صفحات "فيسبوك" الموضوع بذهول من هول المفاجأة، ثم تحول الأمر إلى تهكم وسخرية.

وأجريت عملية جراحية عاجلة لإنقاذ دجاجة سقطت من فوق سطوح أحد المنازل المرتفعة في مدينة مرسى علم بمحافظة البحر الأحمر، وتعرضت لكسر شديد في قدميها، واستغرقت الجراحة ساعتين، وأجراها الطبيبان البيطريان محمد أحمد وإيمان أبوالمجد، وخلالها تم تركيب شريحتين و6 مسامير، بتكلفة 7 آلاف جنيه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات