مراهق يبتلع إبرة ولم يتفطن إلا وهي تخترق قلبه

لم يلحظ مراهق أنه ابتلع إبرة صغيرة عندما كان يخيط ثيابه، إلى أن كانت المفاجأة في يوم ما، حين اكتشف الأطباء مكان الإبرة في قلب الفتى البالغ من العمر 17 سنة، عقب نقله إلى قسم للطوارئ في الولايات المتحدة، جراء آلام حادة على مستوى الصدر، وفق مجلة "امرجنسي ميدسين".

وعندما أجرى الأطباء فحوصاتهم على الفتى، أبدوا خشية من أن يكون مصابا بالتهاب عضلة القلب والغشاء المحيط بها، خاصة وأن مستوى البروتينات لديه في الدم كان مرتفعا، ما يؤشر إلى إمكانية إصابة في القلب.

ولكن صور أشعة أظهرت وجود جسم معدني غريب بطول 3.5 سنتمتر مستقر في القلب، وكان بارزا من الغرفة السفلية اليمنى للقلب، التي تضخ الدم إلى الرئتين، بحسب "يورونيوز".

وقال الفتى في البداية للأطباء إنه لم يبتلع أي جسم غريب، أو يتعرض إلى صدمة على مستوى الصدر، ولكنه كشف لاحقا أنه يخيط ملابسه بنفسه، وأنه أحيانا ما يضع إبرا في فمه. وقد أخضع الأطباء المراهق إلى عملية جراحية على القلب المفتوح، واستخرجوا الإبرة بالفعل.

ويعتقد الأطباء أن الإبرة انتقلت من معدة المراهق إلى قلبه، أو من مكان آخر مثل المريء على طول جهاز الأمعاء، وفق مقابلة أجراها مع "ليف ساينس"، د. بني ماثيوز الأستاذ المساعد لطب الأطفال في مركز أماس الطبي في مساشوسيتس، وقال ماثيوز إن المراهق تعافى بعد العملية الجراحية، ولم يعد يشكو من أي مضاعفات.

كلمات دالة:
  • مراهق،
  • إبرة ،
  • قلب ،
  • الولايات المتحدة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات