لماذا أوصت الفنانة شويكار بعدم إقامة عزاء لها؟

كشف محمد فؤاد المهندس أن الفنانة الراحلة شويكار طلبت عدم إقامة عزاء لها حتى لا ترهق الناس بسبب ظروف البلاد وكورونا، "وكانت بالفترة الأخيرة مريضة وربنا يرحمها في الجنة إن شاء الله".

 وقال: "كانت مش عايزة تتعب الناس وكانت حاسة إنها هتموت".

ومع ذلك، شارك في تشييع جثمان النجمة الكبيرة الراحلة شويكار عدد كبير من الفنانين وأفراد أسرتها.

جدير بالذكر، أن محمد فؤاد المهندس هو نجل الفنان الراحل فؤاد المهندس الذي تزوج الفنانة الراحلة شويكار لنحو 20 عاما، وقدما واحدا من أشهر الثنائيات في تاريخ السينما والمسرح، قبل أن ينفصلا بالطلاق دون أن يفضح أي منهما عن سبب الانفصال.

وكشف مصدر طبي، أن سبب وفاة الفنانة شويكار، داخل أحد مستشفيات الدقي، يرجع إلى انفجار في المرارة، إذ كانت تعاني من بعض المشكلات الصحية من الفترة الأخيرة.

كانت النجمة الكبيرة شويكار حريصة طوال السنوات الماضية على عدم الظهور في أي مناسبة من المناسبات الفنية أو الإعلامية، حيث كانت تلتزم بيتها باستمرار، ولا تظهر إلا عند الضرورة القصوى، حيث ذهبت منذ 5 أعوام لتعزي النجمة الكبيرة ميرفت أمين في وفاة والدتها، وتشارك في تلقي العزاء.

نعى الدكتور أشرف زكي نقيب المهن الموسيقية الفنانة الراحلة شويكار، وتحدث عنها قائلًا: "كان فيها دفء كبير وحنان كبير، وكانت في آخر سنوات معتزلة الحياة الفنية، ومش حابة يتعرض عليها أدوار أو تتكلم في الفن، قد ما كانت بتحب تسأل على زملائها، وتتطمن عليهم في كل مناسبة، وكان صوتها في طاقة إيجابية عظيمة".

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات