الشناوي ينتقم من مقدم برنامج رامز مجنون رسمي

استطاع محمد الشناوي، حارس مرمى نادي الأهلي والمنتخب المصري لكرة القدم، اسقاط رامز جلال مقدم برنامج المقالب "رامز مجنون رسمي" في بركة المياه التي يستخدمها الأخير لإسقاط ضيوفه.

وسقط الشناوي البالغ 31 عاما في بركة المياه بشكل مرعب وارتطم كتفه الأيسر بقوة بجانب البركة، ما دفع رامز للاقتراب قليلا للاطمئنان عليه، وعندها، انقض حارس "الفراعنة" على مدبر المقلب وأسقطه في البركة وانتقم منه.

وتدور فكرة البرنامج على أساس استدراج الضحية للمشاركة في برنامج باسم الحقيقة، من تقديم المغنية اليمنية أروى، قبل أن يظهر رامز جلال ويوقع الضيف في مقلبه، ويتم ربط الضيف في كرسي يتم توصيله بالكهرباء ويتعرض الضيف إلى تعذيب رامز جلال.

ولاقى البرنامج الذي يحظى بأعداد مشاهدة كبيرة، الكثير من الانتقادات، كما تم تقديم بلاغ ضد البرنامج بتهمة "تحريضه على العنف والبلطجة والتنمر".

وأكد الشناوي، خلال أسئلة البرنامج، أنه باق في النادي الأهلي، ولا يفكر في تركه نهائيا، مشيرا إلى أنه يطمئن بوجود الرباعي أحمد فتحي وياسر إبراهيم وأيمن أشرف وعلي معلول إلى جانبه في المباريات.

 

كلمات دالة:
  • حارس مرمى نادي الأهلي،
  • حارس مصر الأول،
  • الأهلي،
  • محمد الشناوي،
  • رامز جلال،
  • رامز مجنون رسمي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات