«بارازايت» من الشاشة إلى الورق

عشاق الفيلم الكوري «بارازايت»، الحائز جائزة أوسكار سيكونون على موعد مع كتاب مصور، يشكل احتفاء بأسلوب المخرج بونغ جون هو المشهور بلوحات القصة الدقيقة، حيث يحرص على إبلاغ الممثلين أين يقفون أو يتحركون ضمن مشهد محدد، بما يتوافق تماماً مع رؤيته الإخراجية. هذا العام، ستنشر دار «غراند سنترال» اللوحات القصصية لفيلم «بارازايت» على نسق القصص المصورة.

ويبدو وكأن بونغ قد قام بكتابة ورسم كتابه الكوميدي قبل أن يحوّله إلى فيلم سينمائي. ويضم كتاب «بارازايت»، الذي سبق أن نشر بكوريا الجنوبية في 304 صفحات ترصد كل مشهد في الفيلم كما تصوره بونغ نفسه. كما سيتضمن مقدمة من كتابة بونغ نفسه يصف فيها رحلة تصوير الفيلم والعملية الإبداعية برمتها.

ويذكر أنه بالرغم من تجذر أحداث الفيلم بالسياق الكوري إلا أنه اجتذب المشاهدين من كل أنحاء العالم، وحصد السعفة الذهبية بمهرجان كان الأخير، إضافة إلى أربع جوائز أخرى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات