جمعة آل علي بطل «فزاع لليولة»

11

توج اليويل جمعة عبيد آل علي بلقب بطولة فزاع لليولة، التي نظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث بنجاح وتفاعل كبير، ليحصد كأس فزاع الذهبية، وينال الجائزة المالية الكبرى البالغة مليون درهم إماراتي.

وجاء تتويج جمعة عبيد آل علي، في الحلقة الأخيرة من النسخة الخامسة عشرة من برنامج الميدان، الذي أقيم وسط حضور جماهيري كبير ملأ المدرجات في القرية العالمية بدبي، عاشوا فيها أجمل الأوقات مع حلقة استثنائية تغنت فقراتها بحب الوطن والقيادة الرشيدة، وشارك فيها نخبة من الفنانين والشعراء، وهم: الفنان حسين الجسمي، والفنان عيضة المنهالي، والفنان فايز السعيد، والشاعر سيف السعدي.

وتفوق جمعة عبيد آل علي، على اليويل سلطان بالرشيد الكتبي، الذي تنافس معه في الدور النهائي، بعدما حصد آل علي أعلى نسبة من أصوات الجماهير، وما يضيف من قيمة فوزه، إنه سبق له الفوز بلقب بطولة الناشئين لليولة، لينطلق منها نحو منافسات الكبار، وينجح بترك بصمته في السجل الذهبي للفائزين. وبلغ مجموع أصوات الحلقة الختامية على فارس الميدان قرابة الـ 400 ألف صوت، حصد منها جمعة عبيد آل علي نسبة 85 % فيما حصد الكتبي 15 % ليحل بالمرتبة الثانية.

تتويج الفائز

وقام بتتويج الفائز عبد الله حمدان بن دلموك، الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، بحضور عدد من كبار الحضور من ضيوف البطولة ومديري الإدارات في المركز. ونال جائزة اليويل المتميز، مطر الحبسي، وذلك تقديراً على التزامه وروحه الرياضية وأدائه في المنافسات. وعبر اليويل جمعة عبيد آل علي عن سعادته الكبيرة بالفوز، وقال: الشعور لا يوصف، وأشكر كل من صوت لي ودعمني في هذه المشاركة، الفوز بالكأس الذهبية حلم أصبح حقيقة سعيت له منذ سنوات ووضعته هدفاً لي دائماً.

دعم كبير

وأكد عبدالله حمدان بن دلموك، الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث أن دعم القيادة الرشيدة، وتحديداً من سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، الذي وجه بإطلاق هذه البطولة قبل أكثر من 19 عاماً، أسهم في تميز هذا الحدث واستمراريته طوال هذه السنوات بتألق وإقبال متزايد، وقال: توجيهات سموه أكدت أهمية نشر الموروث الشعبي ودعم جميع الفعاليات التي من شأنها أن تسهم في ترسيخ رياضات الآباء والأجداد، والعمل على جذب الناشئين والشباب وصقل موهبتهم، وهو ما يجعلنا نرى وجوهاً جديدة في كل نسخة تقدم أروع أداء، والأهم هو التحلي بالروح الرياضية والمنافسة الشريفة.

ملتقى شعبي

وأكدت سعاد إبراهيم درويش، مديرة إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث أن اليويل المتوج بكأس فزاع الذهبية استحق الحصول على اللقب.

شوق المعالي

وألقى الشاعر سيف السعدي، قصيدة بعنوان «شوق المعالي»، مهداة إلى مقام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وعبر الشاعر عن فخره بالمشاركة في الحلقة الأخيرة الاستثنائية وأعتبر ذلك تكريماً يعتز به.

وعبر الفنان عيضة المنهالي عن سعادته بالمشاركة بصورة دائمة في برنامج الميدان منذ 15 عاماً، وهو الذي قدم أغنية هي قصيدة في حب وشكر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، من كلمات عبد الله بن حمدان بن دلموك وألحان فايز السعيد.

إهداء خاص

قدم الفنان حسين الجسمي، أغنية هي عبارة عن إهداء خاص إلى حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سمو الشيخة هند بن مكتوم آل مكتوم، والأغنية من كلمات عبد الله بن حمدان بن دلموك وألحان فايز السعيد، وأكد الفنان، أن تواجده في هذا الحدث أمر مميز دائماً، وعبر عن تقديره لكل الجهود التي أسهمت في هذا النجاح المتواصل على مدار سنوات طويلة.

كما قدم الفنان فايز السعيد أغنية بعنوان «يالزين» مهداة إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، من كلمات الشاعر محمد بالمر بالعبد، وألحان وغناء الفنان نفسه ومن توزيع محمد نديم.

حفل المرزوق

قدّم الفنان الكويتي عيسى المرزوق حفلاً غنائياً رائعاً في القرية العالمية، ضمن برنامج حفلاتها، وسط حضور كثيف من محبيه، وذلك بعد إطلاق الألعاب النارية التي أضاءت سماء القرية العالمية، وشدا المرزوق في الحفل بعدد من أغانيه، منها «يمين يسار» و«آخر حبه»، و«قنابل»، و«ماتحاسبنيش»، و«فيها سجن» و«ما انساك» و«فوبيا» مع ترديد الجمهور للأغاني التي يحفظونها، خاصة الفتيات.

وتفاعل المرزوق مع محبيه عبر تقديم أجمل أغانيه.

ويعد عيسى المرزوق من أشهر النجوم الشباب العرب على ساحة الغناء في الوطن العربي، لا سيما في دول الخليج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات