بعيداً عن وفاء الكلاب

وفاة رجل بعد أن نهشه كلبه "الأليف"

هل ما زالت الكلاب وفية كما يعرف عنها؟ 

جوني هالستيد (35 عاماً) توفي في منزله بعد أن نهشه كلبه "اللطيف" وقد عثرت الشرطة البريطانية على جثته في منزله بأولدام في مانشستر الكبرى.

الصورة :

وأفادت شرطة "مانشستر الكبرى" أنها تلقت إبلاغاً عن رجل "تعرض للنهش من قبل كلبه مرات عدة" في منزله داخل بشارع داكوورث في شو. ووفقاً لصحيفة "مانشستر إفنينع نيوز" يعتقد أن هاسيتد انهار على الأرض بعد تعرضه لنوبة طبية، ثم تعرض لهجوم الكلب.

وقد كرم الأصدقاء الشاب على "فيسبوك" وأطلقوا صفحة لجمع المال لعائلته. 

وقال منظم الحملة، سكوت نيلد: " لا يتوقع أحد حدوث هذا في تلك السن المبكرة".

وأفادت شرطة مانشستر أنه تم القضاء على الكلب فوراً من قبل الضباط في مكان الحادث.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات