القرية العالمية تستضيف عروض «آفريكان فوت برنت»

أعلنت القرية العالمية، أحد أكبر المتنزهات الثقافية في العالم والوجهة العائلية الأولى للثقافة والتسوق والترفيه في المنطقة، عن استضافتها عرض «آفريكان فوت برنت» العالمي، الذي يقدم باقة من اللوحات عبر رحلة مفعمة بالبهجة في تاريخ أفريقيا وحضاراتها، يقدمها فنانون ومغنون مع موسيقاهم المستوحاة من أجواء مدن جنوب أفريقيا وبلداتها وريفها. وسيشهد المسرح الرئيسي في القرية العالمية من الآن وحتى الثلاثاء 31 ديسمبر عروضاً استثنائية تعرّف الضيوف على الثقافة الأفريقية الفريدة.

وقد شهدت عروض «آفريكان فوت برنت» شعبية عالمية منذ عرضها الافتتاحي الذي تم تقديمه لأول مرة أمام نيلسون مانديلا أثناء مراسم الترحيب به بعد خروجه من جزيرة روبن عشية الألفية، وسيستمتع ضيوف «القرية العالمية» بثلاثة عروض رائعة مدة كل منها 29 دقيقة، تقدمها الفرقة على المسرح الرئيسي بشكل يومي أثناء فترة وجود العرض ما عدا أيام الجمعة.

مكانة مرموقة

تتمتع الوجهة العائلية الأولى في المنطقة بمكانة عالمية مرموقة مكّنتها من استضافة العديد من الفعاليات الترفيهية الأكثر شهرة في العالم وتقديم العروض المميزة أمام الملايين من الضيوف كل عام. بالإضافة إلى ذلك، أعلنت القرية العالمية عن التزامها بتوفير بيئة متنوعة تسودها روح التسامح في أجنحتها المختلفة، تماشياً مع رؤية دولة الإمارات العربية المتحدة للاحتفال بالتنوع الثقافي خلال عام التسامح. وتعتبر العروض العالمية مثل «آفريكان فوت برنت» دليلاً مثالياً على هذا الالتزام.

وستنقل الفرقة المكونة من 27 فناناً ضيوف القرية العالمية في رحلة مبهجة عبر تاريخ أفريقيا وثقافاتها وحضاراتها، في سبع لوحات مختلفة ومبهرة.

مقاطع موسيقية

ويتألق المسرح الرئيسي في القرية العالمية بشاشاته الضخمة التي تستعرض صوراً من المشاهد الأفريقية أثناء العرض، إضافة إلى صور الفنانين بأزيائهم المميزة، والتي تشمل الأحذية العالية المطاطية وأحذية الصنابير الخاصة للرقص والعصي وكرات القدم التي تعكس روح وطبيعة شعب جنوب أفريقيا. بالإضافة إلى ذلك، تم تصميم مقاطع موسيقية خاصة لعروض القرية العالمية، حيث سيتم قرع الطبول بما يعكس أروع ما في الثقافة الأفريقية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات