«الملكية الفكرية في الفنون الأدائية» وعي يحمي الإنتاجات الإبداعية

نظمت إدارة الفنون الأدائية بالتنسيق مع إدارة الآداب التابعة لهيئة الثقافة والفنون في دبي، وبالتعاون مع جمعية الإمارات للملكية الفكرية محاضرة «الملكية الفكرية في الفنون الأدائية»، قدمها الدكتور عبدالرحمن المعيني، أمين السر العام لجمعية الإمارات للملكية الفكرية، وذلك في مكتبة الطوار العامة بدبي، بهدف تعزيز وعي العاملين في القطاع الثقافي بأهمية الملكية الفكرية، وقضايا تقليد المنتجات، والعلاقات التجارية، ونشر المعرفة المتعلقة بالملكية الفكرية في مجال الفنون الأدائية والفنون الأخرى، والارتقاء بالمستوى الفكري لدى المخرجين والفنانين والمؤلفين. وركزت المحاضرة على حقوق الملكية الفكرية وأهمية حماية المصنفات الأدبية والفنية بالحماية الفعالة وهي الملكية الفكرية، عبر اتباع الخطوات التي توصل في نهاية المطاف إلى مصنف يتمتع بالملكية الفكرية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات