ناسا تطلق اسم "أروكوث" على «رجل الثلج» الفضائي

ذكرت إدارة الطيران والفضاء الأمريكية "ناسا" أن جرما سماويا على شكل رجل الثلج في حزام "كوبير" الذي يحتوي على العديد من الأجسام المتجمدة الصغيرة والجليد والصخور، أُطلق عليه رسميا اسم "أروكوث" وهو مصطلح أمريكي، للسكان الأصليين، يعني "السماء ".

وقالت ناسا إن الاسم، بلغة /بووهاتن/الجونكوان/ وهي إحدى اللغات التي يتحدث بها سكان فيرجينيا، هو "إشارة مناسبة" لأبعد عملية تحليق، تجريها على الإطلاق مركبة فضائية، مضيفة أن "شيوخ القبائل، الذين يتحدثون بلغة "بووهاتن" وممثلين منحوا موافقتهم على استخدام الاسم.

وأصدر علماء كانوا يقودون مهمة مسبار "نيو هورايزونز" لوكالة ناسا في كانون ثان/يناير الماضي صورا للجرم السماوي، الذي كان يُعرف بشكل غير رسمي باسم "آلتيما ثول"، تظهر التحام جرمين معا.

وصور الجرم السماوي "اروكوث"، الذي يقع على بعد نحو 5ر6 مليار كيلومتر من الأرض، كانت أول الصور التي يرسلها المسبار، وعمره حوالي 13 عاما، خلال عملية التحليق التاريخية.

وكان قد تم العثور على الجرم السماوي "أروكوث" في عام 2014 من قبل أحد فرق المسبار باستخدام تلسكوب الفضاء "هابل". 

كلمات دالة:
  • ناسا ،
  • رجل الثلج،
  • صخور
طباعة Email
تعليقات

تعليقات