منزل مستوحى من فيلم للمخرج رومان بولانسكي

يجري حالياً بناء منزل في الدنمارك بتأثير من فيلم للمخرج البولندي رومان بولانسكي، ممتلئ باللمسات السينمائية والنوافذ العملاقة التي تستوحي من المنزل الجميل الغريب على شاطئ البحر لفيلم «ذا غوست رايتر».

المنزل المسمى بـ«ديون هاوس» والذي يقوم بتصميمه استوديو العمارة «فكتور سورلس»، جاء بطلب من أحد محبي الأفلام السينمائية، الذي أراد مسكناً على غرار المنزل الذي يظهر في فيلم رومان بولانسكي تحديداً.

يتميز بمواده الطبيعية ونوافذه العملاقة التي تتيح نفاذ الضوء الطبيعي والرياح الساحلية القوية في سبيل إيجاد تأثيرات مسرحية، حسبما أفاد مدير الاستوديو الذي أوضح لأحد المواقع الإخبارية: «أعطينا الأولوية لمبنى معاش بصفات سينمائية، فالنوافذ تخلق إطلالات رائعة فيما تتمايل الستائر في كل غرفة مع حركة الرياح»، مشيراً إلى أنه استخدم الضوء أيضاً كمادة في تحديد المزاج والرسالة السينمائية، مع انتقال زاوية الضوء مع الشمس.

ومن الخارج، يتميز المنزل بشكله المتقطع، ويبدو كما لو أنه يتوازن على عمود مركزي، فيما يفترش النبات الأخضر سطح البناء.

ووفقاً لاستوديو فكتور سورليس، يضم العمود المركزي المصنوع من حجر محلي مصعداً وصالة عرض توفر وصولاً إلى مساحات معيشة مرتفعة مقسومة إلى أربعة مربعات.

وفيما لم يجرِ الإفصاح عن تفاصيل الأثاث الداخلي، أفيد بأن المساحات مبطنة بألوان من مواد طبيعية يغلب عليها اللون البيج الذي اختاره الاستوديو في سبيل استحضار لون الرمال، مع قطعة مفروشات في المطبخ مصنوعة من الطين أو مواد بدائية مرصوصة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات