أسنانه في حنجرته!

اكتشف أطباء في بريطانيا أن طقم أسنان علق داخل حنجرة رجل عجوز بعد وصوله إلى المستشفى وكان في حالة "عويصة". والحاصل أن الرجل، البالغ من العمر 72 عاماً، أجرى عملية جراحية قبل أيام، وعند تخديره نسي نزع طقم أسنانه، فسقط من فمه وعلق بحنجرته.

ودفعت هذه الحالة، الأطباء بإطلاق تحذيرات تقضي بنزع طواقم الأسنان قبل أية عملية جراحية تحت التخدير.

وكتبت الطبيبة هاريت كونيف، من مستشفى جامعة جيمس باجيت في يارموث في تقريرها حول حالة المريض: "استغرق اكتشاف طقم الأسنان داخل حلق الرجل عدة أيام، في البداية، فحص الأطباء الجزء الخلفي من حلقه، ولم يجدوا شيئاً، ثم قاموا بإجراء فحص بالأشعة السينية واختبارات الدم، وقدروا أن حنجرة الرجل ملتهبة، ووصفوا له مضادات حيوية، ثم عاد إلى بيته".

بحسب صحيفة "ذي غارديان" البريطانية، عاد الرجل إلى المستشفى بعد يومين وأخبر المسعفين، أنه لم يكن قادراً على تناول الدواء لأنه كان يواجه صعوبة في البلع، ويسعل الدم، ويحتاج إلى الأوكسجين، وفقا لـ "يورونيو".

وبعد أخذ المزيد من الصور وإجراء المزيد من الاختبارات، اشتبه الفريق في إصابة الرجل بالتهاب رئوي نتيجة لاستنشاق شيء ما، تم إرساله إلى فريق الأذن والأنف والحنجرة لإجراء مزيد من التحقيقات.

لم يجد الأطباء مشكلة في الجزء الخلفي من العقد الحلقية أو الليمفاوية، أدخلوا أنبوبا رفيعا مرنا من خلال أنف الرجل لمزيد من البحث. فدهشوا لوجود لوحة معدنية تغطي الحبال الصوتية.

وتقول كونيف "عندئذ فقط شرح المريض أنه فقد طاقم أسنانه، أثناء إجرائه عملية جراحية قبل ثمانية أيام".

ويتكون طاقم الأسنان من لوحة معدنية فوقية وثلاثة أسنان أمامية، وتم نزعه بملقط، لكن سعال الدم لم يتوقف، وفقد الرجل الكثير من الدم، ما اظطر الأطباء إلى إجراء عمليات نقل الدم.

هذه الحالة ليس الأولى من نوعها، بالرغم من كونها نادرة الحدوث، لكن في مراجعة للحوادث المماثلة خلال 15 عاماً (من 2001 إلى 2016)، وقعت 91 حادثة مشابهة في 28 دولة.

كلمات دالة:
  • يارموث،
  • التخدير،
  • طقم أسنان ،
  • عجوز،
  • بريطانيا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات