«الأسد الملك».. حكاية كلاسيكية بثوب عصري

منذ 25 عاماً وفيلم «الأسد الملك» يتربع على رأس قائمة أفلام ديزني الكلاسيكية، مخلداً معه عبارة «هاكونا ماتاتا» التي تحولت لاحقاً إلى رمز للفيلم، الذي تستعد ديزني لطرحه مجدداً في 18 يوليو، في صالات العرض المحلية والخليجية، بعد أن ألبسته ثوباً عصرياً.

نسخة الفيلم الجديدة، التي يتولى جورج فافرو إخراجها، لا تبتعد في حكايتها عن النسخة الكلاسيكية، ويعيد تقديمها عبر مشاهد جديدة، أقرب إلى الواقعية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات