مهرجان الشارقة القرائي للطفل يعد الصغار بالتشويق

تزخر الدورة الـ 11 من مهرجان الشارقة القرائي للطفل، الذي تنظمه هيئة الشارقة للكتاب، خلال الفترة من 17 - 27 أبريل الجاري، تحت شعار «استكشف المعرفة»، في مركز إكسبو الشارقة؛ بالكثير من ورش العمل التفاعلية التي تأخذ الأطفال واليافعين وطلبة المدارس من زوار المهرجان وعلى مدار 11 يوماً إلى عوالم شيقة تثري مخيلتهم وأفكارهم.

وينظم المهرجان سلسلة من ورش العمل المتنوعة أبرزها ورشة مختبر STEAM وهي منصة تفاعلية تطرح مختلف المواضيع من خلال اختبار الأطفال لها، في العلوم والتكنولوجيا والهندسة والفنون والرياضيات، إلى جانب ورش عمل حول الطاقة الشمسية والموسيقى، وتصميم الألعاب الإلكترونية، بالإضافة إلى ورش تُمكّن المشاركين من تعلّم الأساسات الصحيحة والسليمة في مختلف مجالات الحياة سواء على الصعيد العلمي، أو العملي، أو الرياضي، والصحي وغيرها.

تنمية المهارات

ويحفل المهرجان بالكثير من الورش التي تهدف إلى تنمية مهارات الأطفال في تصميم القصص المصورة، والتعرف عن كثب إلى فن المانغا اليابانية.

وفي هذا المحور تأتي ورشة «تاريخ القصص المصورة»، وهو تمرين يُعرف بكيفية كتابة القصة، وبناء الشخصيات مع عرض لتاريخ القصص المصورة وقصص المانغا اليابانية، و«صورة بألف كلمة»، وهي ورشة عمل تفاعلية تسلط الضوء نحو قدرة الصورة على قول ألف كلمة وإصدار ألف صوت، و«ابتكر بطل قصتك» الورشة التي تسعى إلى مساعدة المشاركين على ابتكار وتصميم شخصيات الأبطال الخارقين والفضائيين والأسطوريين لقصصهم المصورة.

قصص مصورة

ويحفل محور القصص المصورة بمزيد من الورش الشيقة التي تشمل ورشة «تصاميم وقوالب»، التي يتعلم فيها المشاركون كيفية ابتكار قوالب لصفحات القصص المصورة (المانغا)، و«البطل الخارق»، التي تتيح للأطفال الفرصة لتصميم بطلهم الخارق، ومنحه ملامحه المميزة عبر استخدام خطوط بسيطة وألوان جذابة معبرة، و«أبطال القصص»، وهي مجموعة تدريبات احترافية تُعرف ببناء الشخصيات المدهشة التي تتوافق مع أحداث القصص المصورة وقصص المانغا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات