ملامح 60 دولة في أيام الشارقة التراثية

شهد اليوم الأول من النسخة الـ 17 من أيام الشارقة التراثية، التي ينظمها معهد الشارقة للتراث سنوياً، إقبالاً لافتاً من جمهور وزوار قلب الشارقة، وعشاق التراث الذين توافدوا على منطقة التراث منذ ساعات مبكرة، قبل افتتاح فعاليات الأيام.

ويشارك في فعاليات الأيام التي تتوزع على مختلف مناطق ومدن الإمارة، على مدار 19 يوماً، 60 دولة من مختلف دول العالم، تقدم كل دولة ملامح وتفاصيل من تراثها بمختلف ألوانه وأشكاله، من خلال فعاليات وأنشطة وبرامج متنوعة.

وحلت جمهورية طاجيكستان ضيف شرف النسخة الـ 17 من الأيام، التي تشهد ثلاثة معارض كبرى، هي معرض «قديمك نديمك» للفنانة الكويتية بدور المعيلي، ومعرض «تراث فون»، وهو معرض خاص بإدارة التراث الفني في المعهد، ومعرض «حرف إماراتية» للفنان السعودي عبد العزيز المبرزي.

مشاركة قوية

وقال الدكتور عبد العزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث، رئيس اللجنة العليا لأيام الشارقة التراثية الـ 17: «يشارك في أيام الشارقة التراثية هذا العام، أكثر من 600 من الخبراء والباحثين والكتّاب والإعلاميين من أكثر من 60 دولة من مختلف بلدان العالم، بمشاركة 40 فرقة، من بينها 18 فرقة محلية، و22 فرقة دولية.

ويعكس شعار أيام الشارقة التراثية لهذا العام «حرفة وحرف»، استراتيجية ونهج الإمارة بشكل عام، ومعهد الشارقة للتراث بشكل خاص، من خلال الفعاليات التي ستنظم خلال الأيام».

وأضاف: دوماً في جعبتنا الكثير الذي يستحق المشاهدة والمتابعة، وإنها دعوة مفتوحة، كما عودناكم منذ النسخة الأولى للأيام، من أجل التواصل والتفاعل، بما يسهم في تحقيق أهداف الأيام، المتمثلة بالعمل على تعريف الأجيال الجديدة على التراث، وأصالة الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات