الإعلان عن الفائزين بدعم «مالمو» والمعهد السويدي للأفلام في أغسطس

يعلن مهرجان مالمو للسينما العربية والمعهد السويدي للأفلام، في أغسطس المقبل، عن المشاريع المختارة للتنافس على جوائز سوق ومنتدى مهرجان مالمو، في سياق التعاون بين الجانبين في مجال دعم المشاريع السينمائية الروائية والوثائقية في مراحل التطوير.

وسيوجه مهرجان مالمو للسينما العربية الدعوة إلى ممثلي مشاريع الأفلام الخمسة، التي يتم اختيارها للتنافس على الدعم بفئة الفيلم الروائي الطويل، وممثلي ثلاثة مشاريع في فئة الفيلم الوثائقي، وذلك خلال فعاليات سوق مهرجان مالمو السينمائي في الفترة من 5 - 8 أكتوبر المقبل.

لقاءات عمل

يتم ضمن منتدى السوق اللقاء بين ممثلي هذه الأفلام ولجنة التحكيم المكلفة اختيار مشروع الفيلم الفائز. كما تتاح الفرصة أمام ممثلي المشاريع لعرض وشرح مشاريعهم أمام اللجنة، واللقاء مع منتجي وصناع السينما من دول الشمال الأوروبي والعالم العربي، فضلاً عن تواجد العديد من مندوبي صناديق الدعم والجهات والمؤسسات المانحة من مختلف أنحاء العالم.

بعد عرض المشاريع، تتخذ لجنة التحكيم المكلفة قرارها بمنح الدعم المالي المقدم من المعهد السويدي للأفلام لواحد من مشاريع الأفلام الروائية بقيمة 150000 كرون سويدي، كما تمنح لجنة التحكيم جائزة الدعم المالي لمشروع الفيلم الوثائقي بقيمة 75000 كرون سويدي.

يتم الإعلان عن المشاريع الفائزة بالدعم خلال حفل اختتام فعاليات مهرجان مالمو للسينما العربية في الثامن من شهر أكتوبر.

نجاحات مستقبلية

وتقول ماجدولينا جانغارد، مديرة قسم دعم الإنتاج في المعهد السويدي للأفلام: نتطلع إلى تعاون مستمر بين السويد والبلدان العربية ونأمل نجاحات مستقبلية، كما حصل مع الإنتاج السويدي - التونسي المشترك في فيلم «على كف عفريت»، الذي تم عرضه في مسابقة نظرة ما في مهرجان كان السينمائي 2017.

ومن جهته، قال محمد قبلاوي، مؤسس ومدير مهرجان مالمو للسينما العربية: «نفخر بمواصلة العمل والتعاون مع المعهد السويدي للأفلام لأن هذا الدعم لسوق ومنتدى مهرجان مالمو للسينما العربية أثمر العديد من الإنتاجات السينمائية المشتركة بين السويد والدول العربية، وكان لهذه الأفلام حضورها في المهرجانات العربية والعالمية، على الأقل في السنوات الأربع الأخيرة التي هي عمر السوق والمنتدى».

شروط ومؤهلات

ويتيح منتدى مالمو السينمائي لصناع الأفلام فرصة الاستفادة من دعم مشاريعهم، بتوافر بعض الشروط والمؤهلات، ومن ضمنها وجود شريك سويدي، وبالتالي يجب أن يتوافر في مشروع الفيلم المتقدم أحد الشرطين التاليين؛ أي أن تكون لقصة الفيلم صلة بالثقافة العربية أو الهوية أو المنفى، وأن يكون مشروع الفيلم إنتاجاً مشتركاً بين منتج سويدي وآخر عربي. ولا توجد أي متطلبات إضافية بخصوص بلد المنشأ أو اللغة أو المواضيع التي تتناولها مشروعات الأفلام المترشحة. علماً أن باب التسجيل وتقديم الطلبات لمشاريع الأفلام مفتوح لغاية الحادي والثلاثين من مايو المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات