حصة بوحميد تفتتح فعاليات المعرض في نسخته الــ 22

«دبي للعروس».. أزياء ونصائح للتميّز في «ليلة العمر»

تحفل النسخة الـ 22 من معرض دبي للعروس 2019، والتي افتتحتها، أول من أمس، معالي حصة بنت عيسى بوحميد وزيرة تنمية المجتمع، في مركز دبي التجاري العالمي، بعروض أزياء وقائمة طويلة من نصائح الخبراء التي يقدمونها لكل العرائس من أجل أن يحظين بـ«ليلة العمر» المتميزة، حيث يعد المعرض الذي يقام على مدار 4 أيام، الفعالية الأبرز لحفلات الزفاف وأنماط الحياة في منطقة الشرق الأوسط.

وتشارك وزارة تنمية المجتمع في فعاليات المعرض من خلال جناح خاص يعرض منتجات قام بتصميمها أصحاب الهمم ومن بينها منتجات «قلادة» و«شوكولاته تسنيم» و«أكريلك» و«جنى للتمور»، حيث تأتي مشاركة الوزارة في المعرض، ضمن إطار السياسة الوطنية لتمكين أصحاب الهمم وسياسة تشغيلهم، والتي أعلن عنها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

استقرار

وأكدت معالي حصة بنت عيسى بوحميد، حرص وزارة تنمية المجتمع على المشاركة في إنجاح الأفكار التنموية المجتمعية انطلاقاً من مبدأها المستدام «أسرة متماسكة.. مجتمع متلاحم» وحفاظاً على دورها المحوري في تحقيق استقرار الأسر ودعم طموح الشباب المقبلين على الزواج من الجنسين لتكوين أسر مستقرة ومتماسكة.

مشيرة إلى أن مشاركة إدارة رعاية وتأهيل أصحاب الهمم في المعرض من خلال منتجات عصرية أبدعها أصحاب الهمم، والتي ستلفت أنظار زوار المعرض بجمالها وأسلوبها الفريد، وتحقق مكاسب مادية ومعنوية يحتاج إليها أصحاب الهمم لمواصلة مسيرتهم الإبداعية، تحت مظلة الرعاية والتأهيل والتمكين التي توفرها الوزارة.

ويضم معرض العروس 2019 مجموعة كبيرة من العلامات التجارية تحت سقف واحد، ويشارك فيه عدد من مشاهير من مصممي الأزياء وحفلات الأعراس، حيث يجمع المعرض هذا العام أكثر من 250 من العارضين الدوليين والإقليميين، في وقت يتوقع أن يستقطب المعرض أكثر من 16 ألف زائر.

قوالب الحلوى

وشهد اليوم الأول للمعرض، حضوراً لافتاً تجاوز التوقعات، حيث أتيحت للزوّار فرصة استكشاف أحدث اتجاهات تصاميم فساتين الزفاف، والأزياء الراقية، والاطلاع على مجموعة من المجوهرات وقطع الحلي، كما تابعوا في قسم «سيكريت جاردن»، المنصة الرئيسة في المعرض، برنامج عروض الأزياء الأنيقة، التي قدمتها دار «سيفدا» للأزياء والخياطة والتطريز، ومصممة الأزياء الهنديّة ريتو كومار، بالإضافة إلى عرض أزياء العرائس الحصري.

وشهد المعرض تنظيم عرض واسع لفنون إعداد وتحضير الكيك والحلوى، والذي تضمّن مجموعة رائعة من قوالب الحلوى المصممة خصيصاً للمعرض، والتي تعكس المهارة العالية والدقة الاستثنائية للخبّازين المحليين. وتعرّف الزوار عن كثب على الأهميّة المتنامية لفنون إعداد قوالب الكيك. كما شهد اليوم الثاني من المعرض، تنظيم مجموعة من عروض الأزياء، والتي شملت تقديم تشكيلات تصاميم وأزياء لدار «بييرو كاميلو»، ودار «آبل وانغ»، ودار «جاريمون روفيروس كوتور»، إلى جانب تقديم نصائح فعالة لمساعدة العرائس على الظهور بكامل الأناقة والجمال.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات