تنتقم من رضيعتها بمحاولة إغراقها

واجهت أم تهمة محاولة إغراق رضيعتها، البالغة من العمر 9 أشهر، بعدما نشرت مقطعا صادما للحادثة على حسابها في فيسبوك.

وذكرت الأم  كايتلين أليزي هاردي في تعليقها على المقطع: "رضيعتي تدفع ثمن إيقاظي في أوقات متفرقة من الليل". وأرفقت التدوينة بعدد من الرموز التعبيرية الضاحكة.

ووفقا ما ذكره موقع سكاي نيوز عربية، فإن الأم هاردي، تعرضت لكم هائل من الانتقادات، بعدما نشرت فيديو في فيسبوك، يظهر لحظة صبها زجاجة مياه على وجه رضيعتها.

وبينما كانت رضيعتها نائمة في تلك اللحظة، بدت الأم وكأنها "تستمتع بما تفعل"، حيث كان يمكن سماع ضحكات في التسجيل.

وقال منتقدون إن الأم لم تكن واعية بخطورة ما فعلته، حيث كان بالإمكان أن تقتل رضيعتها بكل سهولة.

واعتقلت الشرطة في مقاطعة "سمتر" في ولاية فلوريدا الأميركية، الأم التي تبلغ من العمر 33 عاما، بعد انتشار المقطع المصور بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال متحدث باسم الشرطة: "جرى التحقيق مع الأم، بشأن معاملتها غير اللائقة لرضيعها"، مضيفا أنه "تم الاتصال بعدد من الأشخاص المعنيين بالفيديو لاستجوابهم".

وتابع أنه تم الإفراج عن الأم بكفالة، على أن يجري تحديد موعد محاكمتها في وقت لاحق، مشيرا إلى أن ما قامت به الشرطة "في صالح سلامة وأمن كل الأطفال بجميع المنازل".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات