اليابان تطلق زخات من الشهب الاصطناعية

صورة

يمتلئ العالم بأشياء غريبة ورائعة، بعضها حقيقي وبعضها الآخر مزيف، مثل المطر الاصطناعي في تايلاند، والقمر المزيف في الصين. 

ووفقا لموقع "فاست كومباني" يمكن أن نضيف إلى تلك القائمة زخات من النيازك أو الشهب الاصطناعية التي من المقرر أن تكون اليابان قد أطلقتها الليلة الماضية وهي من صنع شركة أسترو لايف إكسبريانسز ومقرها طوكيو. 

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن الشركة، بقيادة الرئيس التنفيذي والمؤسس لينا أوكاجيما، متخصصة في مجال  قطاع "الترفيه الفضائي".

 وتعمل زخات الشهب الاصطناعية بالشكل نفسه الذي تعمل به زخات الشهب الطبيعية في الغلاف الجوي، مما يؤدي إلى عرض ضوئي مبهر. 

وتحقق تقنية الشركة  أقصى استفادة من عملية التفكك الروتينية للشهب عن طريق إطلاق حبيبات بحجم سنتيمترات تتحلل إلى ألوان زاهية عند تسخينها وتكسرها في الغلاف الجوي. 

وتدعي الشركة أن نيازكها  تدوم فترة أطول وهي أكثر إشراقاً ، لذلك يمكن رؤيتها حتى مع أضواء المدن التي تلوث السماء الحالكة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات