الشارقة تختتم مشاركتها فى معرض نيودلهي للكتاب

اختتمت الشارقة مشاركتها في النسخة 27 من معرض نيودلهي الدولي للكتاب، حيث نقلت الشارقة الثقافة الإماراتية والعربية إلى العاصمة الهندية نيودلهي، إذ حلت الإمارة ضيف شرف على المعرض التي جاءت تحت شعار «كتب للقراء ذوي الاحتياجات الخاصة» بمشاركة أدباء ومثقفين ومؤسسات عالمية معنية بالشأن الثقافي والأدبي.

وتقديراً للاختيار، شاركت الشارقة بالمعرض بوفد رفيع المستوى ترأسه الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، رئيس دائرة العلاقات الحكومية بالشارقة، وعدد من المسؤولين ورؤساء المؤسسات الثقافية والأكاديمية والمعرفية بالإمارة.

وشهد المعرض إطلاق النسخة الهندية من رواية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة «بيبي فاطمة وأبناء الملك» الصادرة في العام 2018 عن منشورات القاسمي باللغة العربية، إلى جانب تكريم الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، وأحمد بن ركاض العامري، ود. حبيب الصايغ الأمين العام لاتحاد الكتاب العرب رئيس اتحاد كتاب وأدباء الإمارات.وأعرب الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، رئيس دائرة العلاقات الحكومية في الشارقة، عن فخره بحضور فعاليات النسخة الـ27 من معرض نيودلهي للكتاب التي حلّت فيه إمارة الشارقة ضيف شرف.

وقال إن تجربتنا الإماراتية بامتداداتها العربية والإنسانية هي تجربة فريدة وخاصة، بدأت ملامحها بالتشكل منذ أكثر من أربعة عقود، هي عمر اتحاد سبع إمارات تجسد بدولة يشهد لها العالم بإنجازاتها ونهضتها، أسسها زايد بحكمة غيرت المفاهيم التقليدية للزمن، واستكملتها قيادة حريصة على توصيف العلاقة وتوضيح الحدود بين ما هو خاص في ثقافتنا الإماراتية وما هو عام في الإرث الثقافي البشري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات