ندوة

«زايد للدراسات» يبحث أجدى سبل صون الذاكرة الشعبية

ناقشت ندوة «توثيق الشعر الشعبي» التي نظمها مركز زايد للدراسات والبحوث التابع لنادي تراث الإمارات، أمس في مركزه بالعين، أهمية الذاكرة الشعبية بوصفها حاضنة للمورث الشعبي، وذلك بحضور عدد من المسؤولين في النادي والمثقفين الشخصيات العامة وعدد من أعضاء هيئة التدريس في جامعة الإمارات العربية المتحدة. وتضمنت الندوة عدة محاورها أولها «تدوين الشعر المحلي»، وتم خلاله إلقاء الضوء على توجيهات وقيمة أدوار المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في هذا المجال. فيما أكد المحور الثاني «الأمثال والحكم الشعبية» على ضرورة التحري والتيقن عند التدوين، بينما ألقى المحور الثالث الضوء على دور مركز زايد للدراسات والبحوث في تدوين التراث الشعبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات