كتاب

شكل النجوم يدفع كاتباً لتوقع «نهاية الزمان 2019»

أكد الكاتب ديفيد مونتين أن هناك أدلة كثيرة تشير إلى أن العام الجاري هو الأخير للبشر، أبرزها شكل النجوم، حيث بنى الكاتب توقعاته التي نشرها في كتاب صدر حديثاً يحمل عنوان «نهاية الزمان 2019»، على بعض النظريات التي تقول إن ديسمبر المقبل سيشهد نهاية العالم.

وكانت هناك تنبؤات قديمة تربط وصول النجوم لشكل معين في نهاية العالم، وباستخدام أنظمة الحاسوب يرى الكاتب أن هذا سيحدث في شهر ديسمبر المقبل. وقال مونتين إن «فترة 7 أيام تبدأ من 21 ديسمبر وتنتهي في 28 ديسمبر، ستكون هي نهاية للبشرية». ولكن مونتين لا يعد أول شخص يشير إلى أن نهاية العالم ستكون خلال 2019، إذ يدعى «رونالد واينلاند» أن العالم سينتهي في 9 يونيو المقبل.

لكن علماء الفلك قالوا في وقت سابق إن الشمس ستزداد حرارة مع نهاية حياتها، وستتوسع في النهاية وتدمر الكواكب المحيطة بها، ويمكن أن يكون ذلك بعد مليار سنة وبحد أقصى 5 مليارات سنة. ومن المتوقع أن يضرب كويكب الأرض ولكن ذلك ليس قبل 500 ألف عام تقريباً، والاحتمال الأكثر قابلية للتحقيق هو أن يخترع البشر نوعاً من الأسلحة الفائقة المروعة التي ستقتلنا جميعاً.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات