أشعار وأغنيات تزين حسابات النجوم على مواقع التواصل - البيان

أشعار وأغنيات تزين حسابات النجوم على مواقع التواصل

تزينت ـ أروقة ـ مواقع التواصل الاجتماعي، بأشعار وأغنيات كثيرة، مهداة إلى الشقيقة الكويت تضامناً معها في الفيضانات التي شهدتها جراء الامطار، وأخرى إلى سلطنة عُمان بمناسبة يومها الوطني، حيث تقدم الكثير من نجوم الإمارات والخليج بالتهنئة إلى الشعب العُماني، ذلك في وقت، تناقل رواد التواصل الاجتماعي، تعليق الفنان حسن حسني المؤثر خلال تكريمه في مهرجان القاهرة السينمائي، لينال فستان ياسمين رئيس نصيبه من التعليق والإشادة بجماله، ليكون ليوم الطفل العالمي أيضاً نصيب من تعليقات الفنانين، في حين لم تغب زيارة جمال سليمان لمركز راشد لأصحاب الهمم، عن المشهد العام.

سر الخوار

عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، تعود الشاعر علي الخوار، أن يعلن عن جديده، وينشر مقاطع من قصائده الجديدة، ولكنه في هذه المرة ذهب نحو مطالبة جمهوره بمحاولة كشف مفتاح السر الذي وضعه في قصيدة «لولو الحب»، والذي يجمعه مع الفنان ماجد المهندس، حيث قال في تغريدة له: «هناك سر جمعني بماجد المهندس في أغنية «لولو الحب»، ومفتاح السر يوجد في الأغنية كاملة، فمن يستطيع كشف هذا السر، له مني أغنية خاصة باسمه»، وفي الشأن، قائمة تخمينات الجمهور بدت طويلة، ومعظمها أشارت إلى الشيخة لولوة الصباح من الكويت.

وفي تصريح له تناقلته وسائل الإعلام المختلفة، قال علي الخوار: «للكويت قيمة عاطفية كبيرة في وجداننا نحن أهل الخليج منذ صغرنا، وهذه الأغنية على الرغم من أنها هدية خاصة، لكنها تحمل أيضاً مشاعر وفاء ومحبة من شعب الإمارات إلى شعب دولة الكويت الشقيقة». الخوار لم يكتف بقصائده للكويت فقط، وإنما خصص جانباً من إبداعه لسلطنة عُمان، حيث أهداها قصيدة مغناة خاصة بمناسبة اليوم الوطني العُماني، حملت عنوان «فخر شعبين».

وقال في تغريدة له: «تشرفت بكتابة هذه الأغنية المهداة إلى الشعب العُماني الحبيب، وكل عام والسلطنة بألف خير»، الأغنية جاءت بصوت الفنان فايز السعيد والعُماني صلاح الزدجالي، وهي من ألحان الإماراتي خالد ناصر.

ليلة زرقاء

وفي الوقت الذي نشر فيه الفنان أحمد الجسمي عبر «إنستغرام» صورة خاصة تجمعه مع الكاتب جمال سالم معلقاً عليها: «في ليلة زرقاء..»، نشر الفنان مرعي الحليان، مقطعاً من حفل تخرج ابنه سعيد في كليات التقنية العليا بدبي، في تخصص الهندسة المدنية، لينشر من بعده إعلاناً خاصاً بمسرحيته الجديدة التي تحمل عنوان «اللعبة»، والتي أشار إلى أنها ستعرض يومي 6 و7 ديسمبر المقبل.

أوبريت

أما الفنانة فاطمة زهرة العين، فنشرت هي الأخرى مقطعاً مصوراً تحدثت فيه عن مشاركتها في «أوبريت عُمان والإمارات.. روح وإخاء ووفاء»، والذي قدمته بالتعاون مع الفنان سلطان الريسي، في فندق قصر الإمارات بأبوظبي، بمناسبة الاحتفالات باليوم الوطني العُماني، مشيرة إلى أن الأوبريت من كلمات الشاعر سيف الريسي، وألحان سلطان الريسي. ومن جانبها، بثت الفنانة هيفاء حسين عبر «إنستغرام»، مقطعاً خاصاً بمناسبة اليوم العالمي للطفل، دعت فيه إلى ضرورة «زرع القيم النبيلة في نفوس الأطفال، مثل السعي للعلم وحب الوطن والتعاون مع الخير والتسامح، وذلك من أجل بناء مجتمع متطور».

لحظة مؤثرة

عربياً، لم يمر تعليق الفنان المصري حسن حسني على تكريمه في افتتاح الدورة الـ40 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، مرور الكرام، حيث قال: «الحمد لله أنهم لحقوا يكرموني وأنا لسا عايش».

التعليق تناقله رواد التواصل الاجتماعي، ووسائل الإعلام على نطاق واسع، مصحوباً بجملة من أفضل أعماله، معتبرين أن ذلك التعليق كان بمثابة لحظة مؤثرة في حفل الافتتاح الذي كرم فيه حسني بجائزة فاتن حمامة التقديرية عن مجمل أعماله الفنية، لتنهال التبريكات عليه من كل حدب وصوب، والأمر ذاته انسحب على الفنان سمير صبري، والذي حصل هو الآخر على جائزة فاتن حمامة التقديرية عن مسيرته الفنية، وقدمتها له الفنانة لبلبة.

لقاء

زيارة الفنان السوري جمال سليمان إلى مركز راشد لأصحاب الهمم، أول من أمس، قوبلت بترحيب حار من قبل رواد التواصل الاجتماعي، وجاءت زيارته للمركز تأكيداً لدعمه لقضايا الطفل في العالم العربي، وخاصة أصحاب الهمم. وقال سليمان: «جئت من أجل اللقاء مع أصحاب الهمم، وهي تسمية راقية أطلقتها الإمارات عليهم متفوقة على كل دول العالم، ونتمنى أن يتعمق توظيف أصحاب الهمم في الدراما العربية على غرار السينما العالمية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات