«سينيمينا» منصة تحتفي بفن المحتوى وترعى المواهب - البيان

مبادرة لـ «دبي للاستوديوهات» تطلق رسمياً فبراير 2019

«سينيمينا» منصة تحتفي بفن المحتوى وترعى المواهب

أعلنت مدينة دبي للاستوديوهات، مجتمع الأعمال الرائد في المنطقة في قطاعات التلفزيون والإذاعة والإنتاج والفعاليات، أمس، عن إطلاق منصة «سينيمينا»، وهي منصة فريدة تحتفي بفن المحتوى، وتعنى برعاية المواهب المحلية في جميع جوانب إنشاء المحتوى.

ومن المقرر إطلاقها رسمياً في فبراير 2019، وهي تسعى إلى فرص التواصل لأصحاب المصلحة وأعضاء المجتمع الإبداعي.

وستتضمن هذه المبادرة العديد من الأنشطة، بما في ذلك معرض لأحدث التقنيات والاتجاهات، وعروض الأفلام في الهواء الطلق، وجلسات التفكير التي تركز على جميع جوانب الفن والحرفية في إنشاء المحتوى. وأعلن عن المبادرة خلال مؤتمر صحفي، أمس، في مبنى in5، بمشاركة ماجد السويدي مدير عام مدينة دبي للإعلام ومدينة دبي للاستوديوهات ومدينة دبي للإنتاج، وجمال الشريف رئيس لجنة دبي للسينما والتلفزيون، ومحمد سالم المدير التنفيذي لشركة "بيهايد ذي سسينس":" Behind the Scene "والمدير العام لمنصة «سينمينا».

وستدعم المبادرة المواهب الشابة من أجل تعزيز مهاراتهم الإبداعية من خلال عدد من الفعاليات السنوية، بما في ذلك ورش العمل ودورات التدريب التي يقدمها عدد من أبرز العاملين في هذا القطاع، إلى جانب الممثلين وصناع الأفلام.

كما ستطرح منصة «سينيمينا» مسابقة جديدة للتعرف إلى المواهب المحلية والإقليمية، وهي تضم أربع فئات: أفضل فيلم قصير، وأفضل فيلم وثائقي قصير، وأفضل فيديو موسيقي، وأفضل فيلم مستوحى من سيرة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

وقال ماجد السويدي خلال المؤتمر: «تماشياً مع أولوياتنا الأساسية المتمثلة في رعاية مجتمع مبدع من خلال تحديد ودعم المواهب في صناعة الإعلام وإنشاء المحتوى، فإننا نفخر بالإعلان عن إطلاق مبادرة «سينيمينا»، التي تمثل منصة جديدة تحتفي بالتميز في الإعلام في المنطقة.

دعم القطاع

وقال جمال الشريف :«منذ أكثر من عشر سنوات، بدأ دور المنطقة في صناعة إنشاء المحتوى يزداد من دون شك، ونحن نعتزم توفير جميع التسهيلات لدعم المواهب المحلية. وتعد إقامة «سينمينا» خطوة مهمة لإنشاء منصة تمكّن منشئي المحتوى من التعلم والإلهام والتواصل على جميع الصعد.

وستمثل فائدة لجميع المبدعين الطموحين، سواء كان ذلك في صناعة الأفلام أو كتابة السيناريو أو حتى ما قبل الإنتاج وبعده. وستوفر هذه المبادرة للشباب فرصة لعرض مواهبهم، وستعمل في الوقت نفسه على دعم قطاع إنشاء المحتوى بشكل عام في هذه المنطقة، وتشجيع المزيد من الإبداع بين الأفراد».

وقال محمد سالم : «خلال السنوات الثلاث الماضية، نظمت مدينة دبي للاستوديوهات عدداً من ورش العمل الناجحة التي شارك فيها ما يزيد على 2000 مشارك. وفي عام 2018، استضافت مدينة دبي للاستوديوهات 12 ورشة بالتعاون مع شركة الإنتاج الإماراتية «Behind the Scenes» في in5 للإعلام في مدينة دبي للإنتاج يدعم رواد الأعمال والشركات الناشئة في مجال الإعلام.

وشملت ورش العمل موضوعات، مثل التسجيل الصوتي والتصوير السينمائي والصوت والخطاب وعمليات ما بعد الإنتاج والإخراج، وأدار عدد من المتخصصين الحائزين جوائز الورش الأخرى.

المحتوى المحلي

أكد ماجد السويدي أن مبادرة «سينمينا» تجمع بين جميع الأعمار والخبرات، إذ يمكن للشخص المشاركة فيها سواء كان مبتدئاً أو خبيراً محترفاً، وتعمل على تزويد المشاركين بالأدوات والتدريب اللازمين لتعلم مهارات جديدة وإنتاج المحتوى، ولا شك في أن المحتوى المحلي الذي يتم إنتاجه في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا يعد منخفضاً نسبياً على المستوى العالمي، ونتوقع أن تعزز مبادرة «سينمينا» ذلك بشكل كبير، وأن تشجع إنتاج المزيد من المحتوى محلياً باللغتين العربية والإنجليزية، إننا نسعى إلى الجمع بين الأشخاص الراغبين في التعلم وإنشاء المحتوى، إضافة إلى إتاحة سبل التواصل والنقاش بين أفراد المجتمع الإبداعي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات