300طالب في افتتاح مركز جميل للفنون

افتتح أمس مركز جميل للفنون، الوجهة الثقافية المبتكرة التي تقدمها مؤسسة «فن جميل»، المؤسسة المستقلة التي تدعم الفنون والتعليم والتراث في منطقة الشرق الأوسط، وشهد المركز زيارة مجموعات من طلاب المدارس المختلفة، في تأكيد على التزام المركز تجاه التعليم من خلال هذا الاهتمام الخاص بالطلاب منذ يومه الأول.

شارك أكثر من 300 طالب من جميع أنحاء الإمارات في جولات بصحبة خبراء في الفن عبر أرجاء المبنى، وتفاعلوا مع العديد من قيّمي الفن والفنانين وأعمالهم. وفي ختام هذه التجربة الثقافية الثرية، أتيحت للزائرين الناشئين، الذين تراوحت أعمارهم ما بين 12 إلى 14 عاماً، فرصة عملية لاستكشاف الخامات والوسائط الفنية وموضوعات المعارض ومراقبة عمل الفنانين عن كثب.

هدفيهدف برنامج المدارس في مركز جميل للفنون إلى تزويد الشباب بالتثقيف المستمر في مجال الفنون. هكذا، اتسمت المدارس التي وجهت إليها الدعوة بالتنوع؛ سواءً لجهة الجنسية؛ فقد مثل الطلاب مزيجاً من المواطنين والمقيمين من جميع أنحاء العالم، أو مجموعة فرص التثقيف الفني. وقد تحققت هذه الفعالية من خلال التوعية المكثفة وتطوير العلاقات، لتكون الأولى ضمن نشاط تفاعلي مستمر مع المدارس والتربويين في أنحاء البلاد.

سرور

وفي معرض تعليقه على الافتتاح الرسمي، قال فادي جميل، رئيس ومؤسس فن جميل: «لقد كان من دواعي سرورنا أن يكون طلاب المدرسة من أول زوار مركز جميل للفنون. وأحببنا كثيراً حماسهم وتقديرهم للفن والفنانين واستكشافهم للمعارض. التعليم هو جوهر مركز جميل للفنون ودعوتنا لطلاب المدارس في يوم الافتتاح هو دلالة على دور المركز في إتاحة الفنون المعاصرة لجميع أطياف المجتمع».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات