روبرت دي نيرو: أشعر بفضول لقراءة نعيي

قال نجم السينما الأميركي، روبرت دي نيرو، إنه مهووس بالإتقان والكمال. لذا، فحينما يبدأ تصوير فيلم جديد، يبحث كثيراً في كافة الجوانب المتعلقة بالشخصية التي سيؤديها.

وأجرى دي نيرو مقابلة مع صحيفة «ذي غارديان» البريطانية نشرتها أمس. وقال دي نيرو: «في فيلم «سائق الأجرة» على سبيل المثال، مكثت عدة أسابيع أقود سيارة أجرة. ربما لا يُعَد ذلك أمراً ضرورياً، إلا أنني أردت القيام به».

وتحدث دي نيرو، ذو الأصول الإيطالية، عن الشهرة في حياته، فقال: «لا تمثل الشهرة لي حالياً شيئاً ذا بال. ربما كنت أجد صعوبة في التعامل معها في بداية حياتي الفنية. إلا أن تعاملي معها الآن يسير على ما يرام».

وأضاف بقوله: «أتجول في الشوارع بحرية ويحييني الناس، وربما يطلب مني أحدهم التقاط صورة معي، وأتقبل الأمر بصدر رحب».

وتطرق دي نيرو، إلى الموت، فقال إنه ليس لديه فكرة عما سيكون مكتوباً على شاهد قبره، إلا أنه يشعر بفضول جارف لقراءة نعيه في الصحف.

وقال دي نيرو، الذي يبلغ من العمر 75 عاماً: «التقيت على العشاء ذات ليلة شخصاً يكتب نعي المشاهير لصحيفة «نيويورك تايمز» الأميركية، واتفقت معه على أن يكتب لي النعي الخاص بي بصفة مسبقة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات