اكتشاف تمثال لـ "أبو الهول" في أسوان

كشفت البعثة الأثرية المصرية العاملة بمشروع خفض منسوب المياه الجوفية، في معبد كوم أمبو الأثري، بمحافظة أسوان في صعيد مصر، عن تمثال منحوت من الحجر الرملي لأبي الهول.

وقال مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار المصرية ، في بيان صحفي اليوم الأحد، إنه من المرجح أن يرجع التمثال إلى العصر البطلمي حيث تم العثور عليه في الجهة الجنوبية الشرقية من معبد كوم أمبو في المنطقة الواقعة بين السور الخارجي والتل الأثري، وهو نفس الموقع الذى تم الكشف فيه منذ شهر على لوحتين من الحجر الرملي للملك بطليموس الخامس.

من جانبه أوضح عبد المنعم سعيد مدير عام آثار أسوان أن البعثة ستستكمل دراساتها الاثرية اللازمة على التمثال المكتشف لمعرفة المزيد من المعلومات الأثرية والتاريخية عنه.

وأشار إلى أن اللوحتين السابقتين يرجعان لعصر الملك بطليموس الخامس، و مصنوعتين من الحجر الرملي وعليهما كتابات باللغة الهيروغليفية و الديموطيقية و قد تم نقلهما الاسبوع الماضي الى المتحف القومي للحضارة المصرية في الفسطاط للترميم و للدخول في سيناريو العرض المتحفي له.

تعليقات

تعليقات