رواية

«أخبار من بلاد أجنبية».. رحلة سردية في 4 قرون وقارات

يسافر الكاتب ألبرتو مانغويل من خلال روايته الجديدة «أخبار من بلاد أجنبية» في رحلة عبر الظلمات، ولكنها قصة حب أيضاً، برهافةٍ تتحرّى المعلومَ والمجهول وما لا سبيل إلى معرفته بين الرجل والمرأة، بين الأب والابنة.

تحكي الرواية قصة أنطوان بيرنس، الضابط المتقاعد حسن السمعة في الجيش الفرنسي الذي يعيش في كيبيك مع زوجته وابنته اليافعة. وتأخذنا في رحلة عبر أربعة عقود من الزمان وقاراتٍ أربع، من الجزائر المستعمَرة أثناء كفاحها المستميت لنيل الاستقلال، إلى باريس في عقد الستينيات، ثم إلى الأرجنتين في فترة الاختفاءات القسرية، وإلى كندا في ختام المطاف، وصولاً إلى الحقيقة الصاعقة والمدمّرة التي ستشتّت إلى الأبد شملَ هذه العائلة «العادية».

تعليقات

تعليقات