داني بويل يتبرأ من «جيمس بوند»

دانيال كريغ يجسد الشخصية للمرة الخامسة على التوالي - من المصدر

بعد أن تمكن منتجو أحدث أفلام جيمس بوند من التوصل إلى اتفاق مع الممثل البريطاني دانيال كريغ على لعب دور البطولة في الفيلم للمرة الخامسة على التوالي، وهو ما اعتبر بمثابة إنقاذ للسلسلة الشهيرة، يبدو أن الفيلم الجديد لا يزال يعاني من أزمات، تمثل آخرها في انسحاب المخرج البريطاني المعروف داني بويل من الفيلم، وذلك وفق ما أعلنه منتجو الفيلم، أول من أمس، الذين برروا الانسحاب بأنه جاء لـ «اختلافات إبداعية».

وكان بيان نشر، أول من أمس، على الموقع الرسمي لشخصية «العميل 007» وحسابها الرسمي على تويتر، قد أفاد بأن «مايكل جي.

ويلسون وباربرا بروكولي ودانييل كريغ، قد أعلنوا أنه بسبب اختلافات إبداعية، قرر داني بويل التراجع عن إخراج بوند 25»، فيما لم تتضمن التغريدة أية تفاصيل عن هذه الاختلافات ولا أية معلومات جديدة، حول من سيتولى إخراج الفيلم الجديد بدلاً من بويل، كما لم تتضمن أي إشارة إلى أنه إذا كان إنتاج الفيلم الـ25 من سلسلة الجاسوسية التي تنتجها شركة «مترو غولدن ماير» سيتأجل.

وكان من المقرر أن يبدأ إنتاج الفيلم، الذي لم يتم تحديد اسمه بعد، في العاصمة البريطانية لندن، في ديسمبر المقبل، على أن يبدأ عرضه في بريطانيا يوم 25 أكتوبر 2019 وبعد أسبوعين في الولايات المتحدة الأميركية.

وكان المخرج داني بويل، صاحب فيلم «سلام دوغ مليونير» الصادر في 2008 والفائز بثماني جوائز أوسكار، قد أعلن في مايو الماضي، أنه سيكون مخرج فيلم جيمس بوند المقبل، وقد وصفه المنتجان بروكولي وويلسون حينها في بيان بأنه «موهوب بشكل استثنائي».

تعليقات

تعليقات