التمساح المعمّر «مويا» بصحة جيدة

التمساح الأميركي في حديقة حيوان «بلغراد» | رويترز

قال القائمون على رعاية التمساح الأميركي «مويا»، في حديقة حيوان «بلغراد»، الذي يعتقد أنه أكبر تمساح في الأسر، إن صحته جيدة وشهيته كبيرة بالنسبة لسنّه.

وتعاقبت أجيال من سكان بلغراد على زيارة مويا الذي لا يتحرك إلا وقت تناوله وجبته المكونة من الفئران والطيور. ويظهر تأثير التقدم في السن عندما يحيد عن هدفه وهو يلتقط طعامه.

ووفق مقتطف من صحيفة قديمة، جاء «مويا» من ألمانيا وهو في الثانية، سنة 1937، ما يجعله الآن في أوائل الثمانينات.

تعليقات

تعليقات