تلد ولم تكن تعرف أنها حامل!

احتجزت الشرطة امرأة هندية في أعقاب العثور على مولود ميت على متن طائرة كانت في رحلة داخلية إلى العاصمة نيودلهي.

وقد عثر طاقم الطائرة التابعة لشركة "أير آسيا" الهندية على الطفل قبل دقائق من هبوط الطائرة الخميس.

واستجوبت الشرطة كل النساء اللواتي كن على متن الطائرة، واعترفت امرأة بعمر 19 عاما بأنها ولدت الطفل أثناء رحلتها على الطائرة من مدينة غواهاتي إلى نيودلهي.

وقال مسؤولون في الشرطة الهندية لبي بي سي إن المرأة قالت إنها لم تكن تعرف أنها حامل.

وأضافوا أن شرطة المطار قد سجلت الحالة وتحقق في القضية.

وقال سانجاي بهاتيا، أحد الضباط القياديين في الشرطة "إنها ولدت الطفل الذي كان بعمر سبعة أشهر ونصف الشهر في حمام الطائرة وتركته على الأرض".

وأضاف أن الشرطة تنتظر الفحص التشريحي لجثة المولود لتحديد كيفية وفاته.

وشدد بهاتيا على القول "سنعرف أمورا أكثر (عن الحادث) ونقوم باللازم عندما يصلنا التقرير".

ولم يسمح للمرأة، وهي متمرسة في رياضة التايكوندو، بمواصلة رحلتها على متن طائرة أخرى إلى كوريا الجنوبية.

وأصدرت شركة الطيران بيانا اعتذرت فيه لزبائنها "الذين واجهوا إرباكا في رحلاتهم المقررة".

وأضاف البيان "سنساعد في التحقيق ونتعاون مع كل الأجهزة المعنية".

وتحاول الشرطة حاليا الاتصال بعائلة المرأة في ولاية آسام الهندية.

تعليقات

تعليقات