ألف صورة توثق تسريحات الشعر النيجيرية - البيان

ألف صورة توثق تسريحات الشعر النيجيرية

أحد أعمال المصور دي اوخاي اوجيكيري

أمضى المصور النيجيري الراحل جيه دي أوخاي أوجيكيري 30 عاماً يحاول تخليد تسريحات الشعر الرائجة في بلاده، ذلك حتى لحظة وفاته عام 2014. فتمكن من تصوير ألف شكل من الضفائر والجدائل في بلاده، موثقاً بذلك إرثاً جميلاً للأجيال القادمة.

وتوضح الصور كيف درجت النساء على تصفيف شعرهن بطرق متنوعة منذ القدم وفقاً للموضة السائدة، وغالباً ما كانت تسريحاتهن دليلاً على المكانة الاجتماعية ورفاهية المجتمع، أو مرتبطة بمناسبات معينة.

وفي نيجيريا، يمكن أن تحمل طريقة تصفيفة الشعر، كما تبدي صور أوخاي، عدداً من المعاني والرموز والرسائل المختلفة، وقد يستغرق صنع تلك الضفائر المتقنة الصنع ما بين 30 دقيقة إلى خمس ساعات، وهي تشكل علامة في أغلب الأحيان إلى مناسبات معينة مثل الزفاف أو أعياد الميلاد، أو دلالة على عائلة أو منطقة معينة، أو حتى طريقة للرد على حركات سياسية أو فنية في عصرنا.

ويقول نجل المصور الراحل، جي دي أوخاي أوجيكيري، عن أعمال والده الذي عرضت صحيفة «غارديان» البريطانية نماذج منها أخيراً، «بعيداً عن افتنان والدي بجمال التسريحات التقليدية والطبيعة الفنية لكل تصفيفة شعر، فقد عمل على توثيقها للأجيال القادمة»، فتلك المهارات التراثية في خطر الضياع، كما يفيد أمايزي أوجييكيري، لا سيما وأن الجيل الجديد يعتقد أنها من مخلفات الماضي ولم تعد على الموضة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات