كأس العالم 2018

برج خليفة يحفّز رواده على زيارة متحف الاتحاد

تعاون بين برج خليفة و«متاحف دبي» يبرز قيمة متحف الاتحاد | من المصدر

في خطوة تضمن قيمة استثنائية لسكان دبي وزوارها، ستباشر «قمة البرج، برج خليفة»، الوجهة السياحية العالمية من «إعمار»، تقديم تذاكر الدخول إلى «متحف الاتحاد»، المعلم التاريخي والوطني المميز الذي يحمل طابعاً حيوياً بسمات القرن الحادي والعشرين، ويمتاز بموقعه الكائن في موقع الإعلان عن تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة عام 1971.

وانطلاقاً من الشراكة مع «شركة متاحف دبي»، الجهة التابعة لهيئة دبي للثقافة والفنون «دبي للثقافة»، ستقوم «قمة البرج، برج خليفة» ببيع تذاكر الدخول إلى «متحف الاتحاد» مقابل 25 درهماً للشخص، أو عبر باقة خاصة تشمل أيضاً تجربة «قمة البرج، برج خليفة» بسعر 155 درهماً فقط للكبار، و120 درهماً للأطفال.

وكانت «قمة البرج، برج خليفة» قد تولت إدارة عمليات تجارة التجزئة والهدايا التذكارية في «متحف الاتحاد» خلال العام الماضي، وستصبح بموجب الشراكة الذراع الحصري لجميع علاقات السفر التجارية الدولية.

وقال أحمد الفلاسي، المدير التنفيذي لعمليات المجموعة في «إعمار العقارية»: «يشرفنا أن نتعاون مع «شركة متاحف دبي» لتسليط الضوء على متحف الاتحاد وتعريف زوار «قمة البرج، برج خليفة» بأهميته الثقافية والتاريخية، وغنى مضمونه المعرفي حول تأسيس اتحاد إماراتنا.

وأصبح بإمكان الزوار الاستمتاع بالتجربة المميزة التي تقدمها «قمة البرج» إلى جانب أروع الإطلالات على المدينة من «برج خليفة»، الذي يمثل تجسيداً للرؤى السباقة والتطلعات الطموحة لقيادتنا الرشيدة، إضافة إلى التعرف إلى تاريخنا الوطني المجيد عبر زيارة (متحف الاتحاد)».

برامج

ومن جانبها قالت منى فيصل القرق، مدير عام «شركة متاحف دبي»: «انطلاقاً من رؤية «دبي للثقافة» الرامية إلى الحفاظ على تراث وثقافة دولة الإمارات العربية المتحدة والاحتفاء بتاريخها المجيد، يأخذ «متحف الاتحاد» زواره في رحلة إلى واحدة من أهم اللحظات في تاريخ دولتنا، المتمثلة بتأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك من خلال المعارض والبرامج التفاعلية والمبادرات التعليمية.

وفي إطار شراكتنا مع «قمة البرج، برج خليفة»، يمكن لسكان دبي وزوارها اكتساب معلومات جديدة وقيمة عن وطننا والرؤية السبّاقة للآباء المؤسسين نحو بناء دولة حديثة وعصرية بكل المقاييس، وهي القيم التي تتجسد بأبهى صورها في المعلم العمراني الكبير «برج خليفة»، كما تنسجم هذه الخطوة في المضمون والأهداف مع التزامنا بالعمل على ترسيخ مكانة دبي بوصفها مدينة عالمية خلاقة ومستدامة للثقافة والتراث والفنون والآداب».

وفي الوقت الذي تستعد فيه «دبي للثقافة» لطرح متاحف جديدة في المدينة، يتوقع للشراكة بين «شركة متاحف دبي»، و«قمة البرج، برج خليفة» أن تسهم في تعزيز الأنشطة التي يتم تنظيمها بشكل مشترك بين الأطراف الثلاثة.

تعليقات

تعليقات