#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

والدا طفل ميئوس من شفائه يخسران استئنافا لإبقائه حياً

 رفضت المحكمة العليا في بريطانيا الحق في استئناف نهائي لوالدين يعارضان خطط الأطباء لفصل أجهزة الإعاشة عن رضيعهم ألفي إيفانز  23 شهرا والميؤوس من شفائه.

ووفقا لوسائل إعلام بريطانية، منعت المحكمة والدي إيفانز من حق الاستئناف على حكم صدر في وقت سابق، لكن محاميهم قالوا إنهم يعتزمون مواصلة معركتهم القضائية لدى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان.

كان والد الطفل، توماس إيفانز 21 عاما، قد تلقى مساندة لقضيته من البابا فرنسيس يوم الأربعاء عقب اجتماع في الفاتيكان بروما.

وفي ساحة سان بيتر، دعا فرنسيس للصلاة صمتا لكل من ألفي إيفانز وفينسينت لامبريت، وهو رجل فرنسي يعيش على أجهزة الإنعاش منذ حادث دراجة نارية تعرض له عام 2008.

ويعاني ألفي إيفانز من حالة عصبية تنكسية غير مشخصة، وقبلت محاكم بريطانيا حجج الأطباء في مستشفى (ألدر هي تشيلدرين) للأطفال في ليفربول بأن أي محاولة أخرى للعلاج هي محاولة لا جدوى منها.

وفي حالة مشابهة العام الماضي، خسر زوجان بريطانيان آخران معركة قضائية لاستمرار علاج رضيعهم تشارلي جارد الذي كان يعاني من حالة صحية حرجة للغاية. وتوفي الصغير  11 شهرا يوليو الماضي.
 

 

تعليقات

تعليقات