معجزة طبية.. زراعة وجه للمرة الثانية لنفس المريض

حقق جراحون فرنسيون "معجزة طبية" جديدة، بإجرائهم عملية زرع وجه للمرة الثانية لنفس المريض.

وكان المريض، الذي لم يتم الكشف عن اسمه، قد خضع لعملية زراعة وجه قبل 7 سنوات، إلا أن جسمه رفض الزرع بصورة قوية ومفاجئة.

وأمضى المريض، وهو في الأربعينات من عمره، شهرين في المستشفى بدون وجه، إذ وضعه الأطباء في غيبوبة بعد أن أزالوا "الوجه الأول"، لحين العثور على متبرع مناسب للوجه الثاني.

واستغرقت العملية يوما كاملا، ولن يتمكن الأطباء من معرفة ما إذا نجحت العملية أم لا، قبل بضعة أسابيع.

يذكر أن عمليات زراعة الوجه نادرة جدا، إذ أجريت 40 عملية فقط حتى الآن، وفق ما ذكر موقع "تلغراف".

ويتوجب على المرضى أن يستمروا بأخذ أدوية تثبط عمل الجهاز المناعي، كي لا ترفض أجسادهم "الجسم الدخيل".

ومن الأعراض الجانبية لهذه الأدوية، أنها تجعل المرضى عرضة للإصابة بالالتهابات والسرطان.

 

تعليقات

تعليقات