قاتلة طفلتيها تعترف بالجريمة البشعة

في جريمة بشعة هزت مدينة مكة قبل يومين، أقدمت أم على خنق طفلتيها التوأم اللتين تبلغان 6 أشهر فقط.

واعترفت الأم القاتلة بعد إلقاء القبض عليها بأنها قامت بخنقهما حتى الموت، معللة جريمتها النكراء بأنها "تشعر بضيق وبحالة نفسية عند رؤيتهما."

وفي التفاصيل التي تكشفت، أتى سعودي في العقد السادس من العمر إلى مستشفى الولادة والأطفال في مكة المكرمة حاملاً حفيدتيه في حالة إغماء تام، وبعد الكشف المبدئي اتضح أنهما متوفيتان قبل ثلاث ساعات، وعليهما آثار خنق في الرقبة، بحسب ما أوردت صحف محلية.

وقد تم تم إبلاغ الجهات الأمنية لمباشرة الحالة والتحقيق بالواقعة، حيث تم تشكيل فريق بحث لتحديد الجناة. ونجحت إدارة التحريات والبحث الجنائي في فك لغز وفاة الطفلتين.

وبعد التحقيق مع جميع الأطراف، اعترفت الأم بخنقهما حتى الموت، معللة ذلك بأنها تحس بالضيق وبحالة نفسية عند رؤيتهما.

وتم القبض على الأم وإيداعها سجن النساء، تمهيداً لإكمال أوراق القضية وتحويلها للنيابة العامة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات