كريس كورنيل تناول ثلاثة أنواع من الأدوية قبل انتحاره

■ كريس كورنيل مع زوجته | أ ب

أظهرت نتائج تشريح طبي نشرت، أول من أمس، أن مغني الروك الأميركي كريس كورنيل قائد فريق ساوند جاردن كان يتناول عقاقير طبية عدة عندما انتحر الشهر الماضي بفندق في ديترويت. وأشار تقرير الطبيب الشرعي لمركز واين كونتي الطبي إلى أن كورنيل (52 عاماً) كان يتناول عقاقير مضادة للقلق ومسكنات ومهدئات وأدوية احتقان للجيوب الأنفية.

وقرر الطبيب الشرعي الشهر الماضي أن المغني انتحر بشنق نفسه في 17 مايو في حمام فندقه. وعثر عليه ميتاً بعد ساعات من أداء حفل في ديترويت مع الفريق. وكان كورنيل قد تحدث علناً في مقابلات عن صراعاته مع المخدرات في سن المراهقة وبعد ذلك مع الكحول. لكنه قال إنه في عام 2007 كان واقعياً منذ أن أدخل نفسه في عملية لإعادة التأهيل في عام 2002. كما تحدث عن فترات الاكتئاب والخوف من الأماكن المكشوفة. وقالت زوجته فيكي كورنيل إن زوجها لم يكن في حالته الطبيعية عندما توفي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات