«كلنا معاً» في جامعة نيويورك أبوظبي - البيان

«كلنا معاً» في جامعة نيويورك أبوظبي

من المقرر أن تقوم شركة إيمج نيشن أبوظبي، بعرض فيلم «كلنا معاً: مشروع التوحد» في جامعة نيويورك أبوظبي، وذلك اليوم، ويأتي هذا العرض على هامش شراكة مع وزارة تنمية المجتمع في دولة الإمارات العربية المتحدة بمناسبة الشهر العالمي للتوحد، وبالتزامن مع مبادرة عام الخير.

«كلنا معاً» هو فيلم وثائقي تم إطلاقه عام 2014، والذي يركز على الظروف المعيشية للأطفال المصابين بالتوحد، وتفاعل عائلاتهم معهم إلى جانب عدد من المعلمين المشاركين في مبادرة برنامج مشروع التوحد، والذي يعد بدوره برنامجاً مسرحياً وموسيقياً مصمماً خصيصاً للأطفال المتوحدين في مختلف أنحاء الإمارات.

اختيار

وجرى اختيار الأطفال من جنسيات مختلفة مقيمة في دولة الإمارات، للمشاركة ضمن هذا المشروع الإبداعي بعد مراقبتهم في ورش عمل متخصصة، وإجراء المقابلات مع معلميهم وذويهم، بهدف تسليط الضوء على التوحد من منظور جديد، والمساهمة في زراعة الأمل والتفاؤل لدى المصابين به وعائلاتهم. وقد حصل الفيلم على إشادة كبيرة لعرضه نظرة فريدة وواقعية عن مرض التوحد، واستخدامه كوسيلة تعليمية وأداة توعوية حول العالم منذ انطلاقه.

ويتبع العرض الذي سيقام في جامعة نيويورك أبوظبي، جلسة أسئلة وأجوبة مع شريفة يتيم، أول إماراتية متخصصة في تحليل السلوك التطبيقي، وكانت قد ظهرت في الفيلم. بالإضافة إلى مخرجة الفيلم هنا مكي، وفرد من عائلة أحد الأطفال المصابين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات