بمناسبة مرور 120 عاماً

احتفاء بإطلاق موسوعة الفنان محمود سعيد

صورة

بمناسبة مرور 120 عاماً على ميلاد الفنان المصري الرائد محمود سعيد صدرت أول موسوعة فنية موثقة لأعماله تحت عنوان «الكاتالوغ المُسَّبب»، أعدها كل من الباحثة والناقدة الفرنسية فاليري هيس، ود. حسام رشوان الباحث في تاريخ الحركة الفنية الحديثة.

محتوى

الموسوعة الجديدة تتكون من جزأين.. الأول خاص باللوحات الزيتية ويشمل 382 عملاً من أعماله، بالإضافة إلى 36 لوحة لم يستدل عليها، ومنها 56 لوحة من ملكيات المقتنين تُعرض لأول مرة وأيضاً 51 لوحة تم تصويرها حول العالم سواء لدى مقتنين للأعمال أو مُعارة بسفارات مصر بالدول المختلفة.

كما يشمل هذا الجزء أعمال محمود سعيد المُكررة مثل لوحة «بنات بحري» و«ذات العيون الخضراء»، فضلاً عن 11 مقالة ودراسة نقدية أُعدت خصيصاً لهذا الإصدار الضخم بقلم: د. ندى شبوط، عزالدين نجيب، د. ماجدة سعدالدين، د. أمل نصر، د. محمد سالم، راوية الشافعي، وفاليري هيس.. وغيرهم، بجانب الدراسة القانونية التي قام بها ياسر عمر أمين الباحث في مجال الملكية الفكرية وقانون سوق الفن.

أما الجزء الثاني.. فيتضمن 379 اسكتشاً (لم تعرض من قبل)، و238 صورة فوتوغرافية للفنان الرائد من أرشيف أسرته، وصوراً لمتعلقاته الخاصة، فضلاً عن 17 مقالة ودراسة نقدية من أرشيف ما نشر عن معارض الفنان المختلفة بقلم: بدرالدين أبوغازي، أحمد راسم، صدقي الجباخنجي، عبدالرحمن صدقي، مصطفى سويف، سعد الخادم، وحسين بيكار وغيرهم.

توثيق

«الكاتالوغ المُسّبب» صادر عن دار «سكيرا» الإيطالية وهي أكبر دار نشر للكتب الفنية في العالم، وشارك فيه مجموعة كبيرة من المصممين والنقاد والأساتذة والمقتنين، ويُعرف أيضاً بـ«الكاتالوغ الموثق» حيث تم فيه توثيق كل الأعمال الموجودة وتتبع خط سيرها منذ خروجها من مرسم الفنان حتى موقعها الحالي، كذلك تم رصد بيانات كل عمل مؤكد من مقاس العمل، صورة العمل، الخامات المستخدمة، تاريخ الإنتاج، وأسم اللوحة.

تعليقات

تعليقات