العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الزوار يتسابقون للمشاركة في الفعاليات المتعددة

    الأطفال يحققون أحلامهم بالتحليق في أجواء «عالم مدهش»

    صورة

    يواصل عالم مدهش تقديم فعالياته ضمن مهرجان «مفاجآت صيف دبي» المخصصة للأطفال والعائلات بنفس الاندفاع والحماس، حيث شهدت لعبة البانجي والبولينغ للصغار، و«جسر المفاجآت» وغيرها من الألعاب إقبالا كبيرا من الزوار والسياح الذين استمتعوا بهذه الألعاب المبهرة والمتنوعة.

    فمن ضمن احتفالهما بالدورة التاسعة عشرة بحدث «مفاجآت صيف دبي»، التي تنظمها مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، إحدى مؤسسات دائرة السياحة والتسويق التجاري، ينظم كل من «سيتي سنتر معيصم» و«سيتي سنتر الشندغة»، التابعين لمجموعة «ماجد الفطيم العقارية»، فعالية شيقة ومميزة تتمثل في لعبة الواقع الافتراضي «جسر المفاجآت»، والتي تدور أحداثها فوق معالم دبي الخلاّبة ويتحدى المشاركون فيها الجاذبية والارتفاعات، وقد حققت هذه الفعالية نجاحاً كبيراً منذ إطلاقها في 26 يوليو الماضي.

    وتدعو لعبة «جسر المفاجآت» المتسوقين الذين ينفقون 200 درهم لخوض تجربة ترفيهية غير مسبوقة والفوز بجوائز فورية من المتاجر المشاركة في آنٍ معاً. وتقوم فكرة هذه اللعبة، وهي من فئة ألعاب الواقع الافتراضي ذات التقنية الحديثة، على قبول المتسوقين لتحدٍّ يتمثل في عبور جسر يمتد بين منطادين يحلقان في سماء دبي ويمنح تجربة تحاكي الحياة الواقعية والعبور فوق جسر حبال معلق في تجربة خيالية.

    وأثناء اللعبة يحاول المتسابقون التقاط أكبر عدد من شعارات المتاجر المشاركة باستخدام جهاز تحكم باليد، وتتساقط تلك الشعارات تباعاً في فقاعات هواء من السماء، وعندما يجمع المتسابق 50 شعاراً خلال 90 ثانية يفوز ببطاقة هدايا مقدّمة من المتاجر المشاركة.

    البانجي

    القفز في الهواء واحد من أحلام الأطفال الدائمة في الحياة، وغالباً ما يحاولون تحقيق هذا الحلم بالقفز عن السرير أو الكراسي داخل البيت وهذا العام، حققت فعاليات عالم مدهش، أحلام الأطفال بلعبة البانجي وذلك بالتحليق والقفز في الهواء معلقين على حمالات آمنة تبعدهم عن مفاجآت المغامرات العشوائية الخطرة.

    إقبال

    ويرى القائمون على هذه اللعبة أنها تشهد إقبالاً شديداً من رواد الفعاليات، حيث يسمح الأهل لأبنائهم بتجربة هذه اللعبة عدة مرات بسبب مشاهدتهم لوسائل الأمان التي يتخذها المشرفون باستمرار، وكيفية الأخذ بعين الاعتبار أعمار مرتاديها من حيث قياسات الطول والارتفاع التي تختلف من طفل إلى آخر.

    وتسمح البانجي بارتفاع عالٍ لمرتاديها يصل إلى أربعة أمتار في الهواء، ومع قوة الحبل المستخدم في التحكم بحركة حمالات الأطفال المحكمة، يتمكن المشرف على اللعبة من السيطرة جيداً على ارتفاع الطفل بعد قياس وزنه، ورغبته في مغامرة القفز والارتفاع.

    فرحة وإثارة

    ويعرب الأطفال عن فرحتهم بهذه اللعبة المثيرة من خلال حركاتهم وهم معلقون في الهواء، وصرخاتهم المرحة، ومطالبتهم المشرف على اللعبة بالارتفاع أكثر فأكثر ليزداد حماسهم، ويزيد معه مرحهم في القفز والانخفاض التدريجي كأنهم طيور حرة في السماء الواسعة، وقد راعت إدارة فعاليات عالم مدهش وضع مساحة القفز «البانجي» في مكان ينتصف القاعات ليساهم في منح الأطفال مرحاً مضاعفاً على هذه اللعبة وهم يشاهدون كل المساحة الممتدة على 34 ألف متر مربع أمام أعينهم من علو في مشهد بهيج لا يتكرر.

    إقبال متزايد

    وتشهد لعبة القفز والارتفاع «البانجي» إقبالاً كبيراً من زوار عالم مدهش، خاصة في فترات عطلة نهاية الأسبوع، وهي لعبة مرحة تجذب الأطفال بسهولة، حيث تتماشى حركاتها مع خيالات الصغار بعالم طائر في الهواء يكونون على متنه، وحرية مطلقة بعيداً عن الجاذبية الأرضية، وتتكون هذه اللعبة من ثلاث مساحات للقفز والارتفاع باستخدام الحبال المشدودة، وهي تستقبل الأطفال من الفئة العمرية 3-8 سنوات، حيث يتنافسون على قوة القلب، والقدرة على المغامرة أكثر من خلال التعبير عن رغبتهم بالارتفاع لمسافات أعلى باستمرار.

    بولينغ للصغار

    يستقطب عالم مدهش عشاق رياضة البولينغ الصغار، وذلك بركن مخصص للصغار من رواد اللعبة، بتعليمهم أصول هذه الرياضة الشهيرة في مكان هادئ وذلك في القاعة رقم 2 في عالم مدهش الشاسع، داخل مركز دبي التجاري العالمي، الذي يحتوي على ممرين مثاليين للعب بهدوء، وتعلم أصول هذه الرياضة حول العالم، والتمرن على تسديد الكرة الصغيرة لإصابة الأهداف. وتناسب هذه اللعبة الأعمار من 7 سنوات وما فوق.

    طباعة Email