00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الفريق قطع 165 ألف كيلومتر في تجواله بين قارات العالم بالسيارات

«رحالة الإمارات».. 20 عاماً والنجاح قصة تجدُّد

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

يحتفل فريق رحالة الإمارات، بمرور 20 عاماً على رحلته التاريخية بين قارات العالم، على مدار ثماني مراحل، قطع خلالها أكثر من 150 ألف كيلومتر بالسيارات، إذ حقق أعضاء الفريق بذلك إنجازاً حضارياً، عكس انفتاح أبناء الإمارات وخبراتهم ومهاراتهم المعرفية المبنية على منهج ثقافي وتربوي مدروس، إضافة إلى البعد الإنساني، الذي كان أحد المحاور الرئيسة التي اعتمدها الفريق في رحلاته حول العالم، باعتباره ينتمي إلى الأمتين العربية والإسلامية، اللتين قدمتا للإنسانية فكراً وأدباً وعلماً وحضارة متألقة، أسهمت في رسم ملامح الفكر الإنساني، وهي تسعى للتواصل مع الأمم الأخرى على طريق المحبة والسلام والتفهم من أجل مستقبل مشرق للبشرية. وبذا، تبقى الأعوام في تعاقبها على الفريق، قصة نجاح تتجدد، وتغتني يومياً، بفضل مهاراتهم المتنامية وخبراتهم الواسعة.

دعم

حظي أعضاء فريق رحالة الإمارات، بدعم ورعاية المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، حيث حفزهم، رحمه الله، للقيام بتلك الرحلة، بكل تفانٍ وإخلاص، بعد أن أكد لهم أن عليهم أن يكونوا خير سفراء لبلادهم، وأن عليهم نقل الصورة الحقيقية عن دولة الإمارات، كما أصدر سموه توجيهاته السامية إلى كافة الجهات المعنية، لتقديم كافة أشكال الدعم والمساندة والعون لأعضاء الفريق، والعمل على تسهيل مهمتهم الوطنية، وتذليل كافة العقبات والمصاعب التي قد تواجههم.

وكان لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، دور كبير في إنجاح هذه الرحلة العالمية، من خلال تشجيع الشباب وتحفيزهم للقيام بمثل هــــــذه الأعمال المميزة، التي ترقى بهم وبمجتمعاتهم إلى أعلى المستويات.

رحلات

انطلق فريق رحالة الإمارات عام 1996، برحلة استغرقت 6 أشهر، جاب خلالها دول الخليج العربي، وبلاد الشام وأوروبا والمغرب العربي وأميركا الشمالية والجنوبية.. وغابات الأمازون. أما المرحلة الثانية، فكانت مدتها 5 أشهر، وشملت شرق آسيا وأستراليا وإندونيسيا وماليزيا وسنغافورة وتايلاند والهند ونيبال وباكستان وإيران والعراق، في حين تنقل الفريق في المرحلة الثالثة على مدى 4 أشهر، بين جنوب أفريقيا وزيمبابوي وزامبيا وتانزانيا وكينيا والسودان ومصر وليبيا وتونس.

المرحلة الرابعة من رحلة فريق رحالة الإمارات حول العالم بالسيارات، استمرت لشهر واحد، وشملت شبه الجزيرة العربية وسلطنة عمان واليمن والسعودية، وامتدت المرحلة الخامسة على مدى شهرين، وضمت الصين وروسيا ومنغوليا وإيران وكازاخستان، بينما تضمنت المرحلة السادسة، كلاً من جيبوتي وإثيوبيا فقط، والمرحلة السابعة كانت في بيرو والإكوادور، والثامنة في مدغشقر.

أبطال

يضـــــم فريق رحالة الإمارات، أبطالاً آمنوا بأهمــــية الصبر والعـــطاء، والتعاون والعمل الجـــماعي لمواجهة الصعاب والمخاطر، ومن بينهم: عوض بن مجرن، أحمد العور، هشام الزرعوني، عارف السويدي، محمد العامري، أحمد بن غلـــيطة، منذر أكرم جمعة، جمعة أكرم جمعة، عبد الباري بن سوقات، إبراهـــــيم درويش، أحمد المهيري، أحمد بن حارب، منصور الحبتور، ضاحي بن ضاحي، محمد فرج، أحمد العامري، عادل لوتاه، هاشم العور، مصطفى عبدون.

تنوع

من الإنجازات اللافتة لفريق رحالة الإمارات، قيامه برحلة تاريخية على الجمال إلى قمة كلمنغارو، وإطلاقه لمهرجان الرحالة العالمي بدبي، الأول من نوعه عالمياً، والذي حقق نجاحاً باهراً خلال مواسمه الأربعة الماضية، إضافة إلى إثرائه السينما المحلية بأفلام وثائقية مهمة حول أسفار الرحالة ومغامراتهم.

طباعة Email