00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«حمدان بن محمد للتراث» ينضم إلى أمانة مراكز الوثائق الخليجية

 وفد مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث خلال اللقاء | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

وافق أعضاء الأمانة العامة لمراكز الوثائق والدراسات بدول مجلس لتعاون الخليجي، على انضمام مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث لعضوية الأمانة، حيث فرضت أنشطة المركز النوعية حضورها رغم حداثة إنشائه، جاء ذلك خلال اجتماع الأمانة العامة لمراكز الوثائق والدراسات بدول مجلس التعاون الخليجي لدول الخليج العربية في دورته التاسعة والعشرين..

والتي استضافتها دارة الدكتور سلطان القاسمي للدراسات الخليجية بالشارقة، والذي يستمر لمدة 3 أيام، حضر الاجتماع الدكتور فهد بن عبدالله السماري الأمين العام، وعلي بن إبراهيم المري المدير التنفيذي لدارة الدكتور سلطان القاسمي للدراسات الخليجية ونائب الأمين العام، كما شارك من مركز حمدان بن محمد لأحياء التراث الدكتورة أمينة الظاهري مدير إدارة البحوث والدراسات..

وإبراهيم عبدالرحيم مدير إدارة الفعاليات بالمركز، وإبراهيم جمعة المستشار الفني بالمركز، وفاطمة محمد باحث أول بالمركز، كما حضر الاجتماع مديرو ومسؤولو مراكز الوثائق والدراسات بدول الخليج. استعرض علي بن إبراهيم المري، نائب الأمين العام، كل المذكرات التي وردت إلى الأمانة العامة لمناقشتها، والتي وصلت إلى 19 مذكرة.

دعم محتوى

وأعربت الدكتورة أمينة الظاهري مدير إدارة البحوث والدراسات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، لـ«البيان»، عن سعادتها والمركز بالانضمام إلى اجتماعات الأمانة لمراكز الوثائق والدراسات بدول مجلس التعاون الخليجي..

مشيرة إلى أن من أهداف المركز الحضور إقليمياً وعالمياً، لذا كان من الضروري أن ينضم المركز للمراكز البحثية على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي أو على مستوى الوطن العربي، حيث انضممنا لمراكز بحوث عالمية مثل جمعية التاريخ الأميركية.

وأكد الدكتور فهد بن عبدالله السماري الأمين العام للأمانة العامة لمراكز الوثائق والدراسات بدول مجلس التعاون الخليجي لدول الخليج العربية لـ«البيان»، إن الاجتماع دوري، لمراكز الوثائق والدراسات في دول مجلس التعاون الخليجي..

والذي يحظى برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، حيث يحرص سموه على رعاية التاريخ. وأشار الأمين العام إلى أن الاجتماع أرسى مزيداً من الدعم والتنسيق بين المراكز الأعضاء.

منظومة

أوضحت الدكتورة أمينة الظاهري مدير إدارة البحوث والدراسات في مركز حمدان بن محمد لأحياء التراث، أن انضمام المركز للأمانة العامة لدول مجلس الخليج العربي يأتي في إطار العمل في مجلس التعاون الخليجي، لكي نكون على دراية بكافة الأحداث وكل التطورات التي تحدث على مستوى الخليج، وخاصة في مجال الأرشفة، والاهتمام بالبحوث والدراسات لتاريخ منطقة الخليج.

طباعة Email