مرشدات الشارقة يحوّلن النفايات إلى فن

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختتمت مفوضية مرشدات الشارقة، وهي فرع ريادي من جمعية مرشدات الإمارات، مجموعة من الورش الحرفية والثقافية والرياضية شاركت بها نحو 100 فتاة.

تناولت ورشة «فنّ الجرافيتي» كيفية استخدام بخاخات الألوان للرسم على لافتات البناء القديمة وتحويلها إلى أعمال فنية جميلة، وقامت الرسّامة عائشة سيف الحمراني بتوجيه المرشدات التي تراوحت أعمارهن بين 12 و15 سنة.

حول أهمية هذه الورشة، أشارت شيخة عبد العزيز الشامسي، مدير مساعد بمفوضية مرشدات الشارقة: «هدفت هذه الورشة إلى إطلاع المرشدات على المبادئ الأساسية للاستدامة، ذلك من خلال إعادة تصميم واسترجاع قطع كان سيتمّ التخلص منها.

وبذلك فهنّ الآن يدركن أنه من الممكن الحدّ من إنتاج النفايات بالقليل من الجهد والإبداع». وأضافت أن المفوضية تكرس جلّ جهودها من أجل تعزيز مهارات الفتيات وتمكينهن من اكتشاف كامل قدراتهن للمساهمة بشكل إيجابي في مجتمعاتهن.

في هذا السياق، تم تنظيم ورشة بعنوان «بيئتي الخضراء» بهدف تعليم الزهرات اللواتي تتراوح أعمارهن بين 7 و11 سنة كيفية الاستفادة من منتجات يومية عادة ما يتم التخلص منها، مثل زجاجات المياه وعلب المناديل.

وعلقّت إحدى الزهرات المشاركات في تلك الورشة: «قمنا بصنع حاملة أقلام من علب المناديل وكان أمراً لا يصدّق، كما أسعد والديّ للغاية أنني أقوم بالحدّ من التبذير»، وأضافت: «لم أتخيّل أبداً أنه من الممكن صنع إطار صورة ملوّن بمجرّد استخدام شيء عادي مثل الصناديق الورقية التي يتمّ التخلص منها كل يوم».

طباعة Email