«دبي للثقافة» تختتم فعاليات برنامجها «النشيد الوطني لدولة الإمارات»

اختتمت هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة)، أخيراً، برنامجها للفنون الموسيقية الذي حمل شعار «النشيد الوطني لدولة الإمارات»، ضمن برنامج «دبي للفنون الأدائية». وقد شهد الحفل الختامي أمسية موسيقية إبداعية من أداء المشاركين في الورش التخصصية والتفاعلية التي زخر بها البرنامج خلال فترة انعقاده.

كما شكّل البرنامج الفني الذي تم تنظيمه بالتعاون بين إدارة الفنون الأدائية وإدارة المتاحف في «دبي للثقافة»، منصة ملهمة لاكتشاف وتنمية المواهب الموسيقية الواعدة، انسجاماً مع استراتيجية الهيئة المتمثلة بدعم المبدعين من الإماراتيين والمقيمين على حد سواء، إلى جانب اجتذاب المواهب الإبداعية في مختلف مجالات الفنون والثقافة من شتى أنحاء العالم؛ متيحة أمامهم منصة ثرية للنمو والازدهار في واحدة من أكثر الوجهات المرغوبة والطموحة في العالم.

ونجح البرنامج في تسليط الضوء على الفنون الموسيقية في إمارة دبي، ونشر الوعي الموسيقي والثقافة الموسيقية، إضافة إلى تفعيل الحراك الموسيقي في الإمارة، واكتشاف العديد من المواهب الجديدة وإحياء القدرات الكامنة لدى العديد من المشاركين المبدعين، وتأسيس قاعدة قوية للموسيقى تعمل على اكتشاف وتنمية المواهب من الأجيال الجديدة وتمكينها من الاحتراف، ما يسهم في إغناء القطاع بالمواهب الشابة في مجالات الفنون الموسيقية، وصولاً إلى تعزيز مكانة الإمارة مركزاً عالمياً للثقافة.

وقد شهد البرنامج عقد باقة من ورش عمل تخصصية تحت إشراف نخبة متميزة من الموسيقيين المخضرمين من دولة الإمارات والعالم العربي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات