مجلس إدارة اتحاد الكتاب المؤقت يعقد اجتماعه الأول

عقد مجلس إدارة اتحاد كتاب وأدباء الإمارات المؤقت، اجتماعه العادي الأول، مساء أول من أمس، بمقر الاتحاد بالشارقة، بحضور سلطان العميمي رئيس مجلس الإدارة وأعضاء المجلس، وتم خلال الاجتماع، توزيع المناصب الإدارية على أعضاء المجلس، كما يلي: عائشة إبراهيم سلطان نائب رئيس مجلس الإدارة، رئيس الهيئة الإدارية لفرع دبي، صالحة عبيد غابش يعقوب أمين السر العام، نجيب عبد الله الشامسي أمين الصندوق، رئيس الهيئة الإدارية لفرع رأس الخيمة، حارب خميس الظاهري المسؤول الثقافي، رئيس الهيئة الإدارية لفرع أبوظبي.

وفي تصريح له، قال سلطان العميمي، إن اتحاد الكتاب سيبقى منبراً لجميع الكتّاب والأدباء في الإمارات، وإن المرحلة الحالية والمقبلة، تتطلبان تكاتفاً وتعاوناً من الجميع، للمحافظة على المكانة التي وصل إليها الاتحاد محلياً وعربياً ودولياً، ولاستمراره في خلق حراك أدبي وفكري فعال في الساحة الثقافية المحلية والعربية.وأكد العميمي على أن القيادة الرشيدة في الإمارات، لا تألو جهداً لدعم الاتحاد، وتوفير المناخ الملائم له، لتحقيق كافة الأهداف المرجوة منه، مشيداً في الوقت نفسه بمختلف المؤسسات الثقافية والاجتماعية، التي دعمت الاتحاد في الفترة السابقة، ولا تزال تدعمه وتسانده.

مسؤولية مشتركة

من جهتها، قالت صالحة عبيد غابش أمين السر العام: أمامنا الكثير من العمل في المرحلة المقبلة، كي يحافظ اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، على مكانه المؤثر والفعال في الثقافة الوطنية، وهو التأثير الذي لا غنى عنه لجميع الأدباء والكتاب بالدولة، من رواد ومؤسسين للفعل الثقافي، ومن شباب يتطلعون إلى أن يكونوا أحد المرتكزات الفعالة بإبداعاتهم في الاتحاد. وهي مسؤولية وطنية مشتركة، يعمل مجلس الإدارة على تسخير كافة جهوده وطاقاته لتحقيقها، بدعم من القيادة الرشيدة، التي تحرص على تمكين الاتحاد من تخطي كافة التحديات في طريق الارتقاء بالإبداع الإماراتي، ويبقى الأدباء هم مصدر الإشعاع في الاتحاد، سواء إماراتيين أو من الإخوة العرب المقيمين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات