«كلمة» يصدر ترجمة رواية «سانكا»

أصدر مشروع «كلمة» للترجمة في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي ترجمة رواية «سانكا»، لمؤلفها زاخار بريليبين، ونقلها إلى اللغة العربية الدكتور تحسين رزاق عزيز.

وتم إصدار رواية «سانكا» لأول مرة باللغة الروسية في عام 2006 في 411 صفحة من القطع المتوسط. ثم صدرت مرات عدة من دور نشر مختلفة وبأعداد كبيرة. تستعرض الرواية حركة المعارضة (وفق خيال الكاتب)، وعلى وجه الخصوص المعارضة الراديكالية. ونرى من خلال عَينَي المؤلف الحركة الاحتجاجية من الداخل، ونراقب مصير وأفكار ومشاعر الشخصية الرئيسة في الرواية - الشاب ساشا. كما نرى العالم في من خلال البطل الخيالي سانكا تيشين الناشط في «اتحاد المبدعين الوطني اليساري الراديكالي» الذي أسسه المثقف كوستينكو (شخصية من خيال الكاتب). ومع تفاقم صراع المنظمة مع الدولة تتجه المنظمة إلى العمل السري.

يصنِّف النقاد الروس رواية «سانكا» واحدة من أفضل الروايات الروسية التي صدرت في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين. وقد مدح الرواية الكثير من الكتّاب الروس من بينهم إدوارد ليمونوف وألكسندر بروخانوف وأشاد الأخير، على وجه الخصوص، «باللغة الرائعة والمتينة التي كُتِبَت بها الرواية» ـ ووصف الناقد الفني ميخائيل شيفدكوي رواية «سانكا» على أنّها إفصاح قوي ومأساوي عن تفكير جيل من الشباب انتهى بهم المطاف في صفوف الحزب البلشفي القومي. وشبهها أساتذة الأدب الروسي المعاصر في جامعة «فارونيش» برواية «الممسوسون» للكاتب الروسي الكبير فيودور دوستويفسكي، وبعضهم شبهها برواية «الأم» للكاتب الروسي السوفييتي ماكسيم غوركي، من حيث الأهمية من حيث السياق، ولتناولها لموضوع الشباب الثوري المتحمس ونهايته المفجعة.

نالت الرواية العديد من الجوائز، من بينها: جائزة أوريكا (2006) والجائزة الأدبية لعموم الصين «أفضل كتاب أجنبي لعام 2006» (2007). وجائزة ليف تولستوي الأدبية «ياسنايا بوليانا» (2007). وتُرجمَت إلى العديد من اللغات الأجنبية، من بينها: اللغة الصينية والبولونية والصربية والفرنسية والألمانية والرومانية والإيطالية وغيرها من اللغات.

مؤلف الرواية زاخار بريليبين واسمه الحقيقي يفغيني نيكولايفيتش بريليبين، ولد في قرية بالقرب من مدينة ريزان في عام 1975، وهو كاتب ولغوي وناشر روسي له نشاطات متنوعة اجتماعية وثقافية وسياسية وشارك في المشاريع الإبداعية المختلفة، فهو منتج ورئيس تحرير ومقدم برامج تلفزيونية وموسيقي وممثل. شغل مواقع ثقافية عدة آخرها نائب المدير الفني لقسم الأدب في مسرح موسكو الفني. ألف ست روايات وسبع مجموعات قصصية وخمسة كتب سيرة ذاتية عن الكتاب الروس وثلاثة كتب في مجال الصحافة ومنهج دراسي.

والمترجم الدكتور تحسين رزاق عزيز، دكتوراه لغة روسية، من مواليد العراق 1963. عمل بصفة أستاذ في قسم اللغة الروسية في جامعة بغداد. عمل مترجماً تحريرياً وشفوياً في دوائر الدولة ومترجماً مع الشركات الروسية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات