خالد سامي.. «ذهب التعب وجاء الفرح»

أربع تغريدات فقط، أطلقتها عائدة العتيبي، زوجة الفنان السعودي خالد سامي، عبر «تويتر»، وختمتها بتغريدة «ذهب التعب وجاء الفرح»، كانت كفيلة بأن توضح الوضع الصحي للفنان السعودي، الذي اجتاز بنجاح عملية زراعة الكبد التي خضع لها، أول من أمس، في مستشفى الحرس الوطني بالعاصمة السعودية الرياض، ليبدو ذلك بمثابة نقطة البداية في سطور نهاية معاناة الفنان خالد سامي، الذي وقع منذ عام ونصف العام تقريباً، ضحية لمرض تليف الكبد والفشل الكلوي، حيث تفاقمت حالته الصحية مع انتشار فيروس «كورونا» المستجد، الذي منعه قبلاً من السفر إلى الصين، بغية إجراء العملية، الأمر الذي اضطره إلى تأجيلها أكثر من مرة.

فترة تأهيل

عائدة العتيبي أكدت في تغريداتها، نجاح العملية، وأن زوجها سيخضع حالياً لفترة تأهيل في المستشفى، ليتبعها بفترة نقاهة لإتمام تعافيه.

في أولى تغريداتها، قالت عائدة: «الحمد لله المتفضل على عباده، الكريم الرحيم العظيم سبحانه، اللهم لك الحمد حمداً كثيراً، تم بحمد الله، نجاح عملية زوجي خالد سامي، وأسأل الله أن يطيل في عمره»، لتليها بواحدة أخرى، تشكر فيها الطاقم الطبي الذي أشرف على العملية، حيث قالت: «بعد فضل الله سبحان، أشكر الدكتور وائل العوهلي، الرجل الأول وراء نجاح العملية»، مضيفة: «أطباؤنا وطبيباتنا السعوديون بكم نفخر، علم وخُلق وتواضع ومهارة وإتقان، وشكراً لكل من ساندني بالدعاء والسؤال».

في تغريداتها، توجهت عائدة بالشكر الجزيل، إلى خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية، قائلة: «يقف وراء هذه المنجزات العظيمة، سيدي خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ذلكم الوالد الرحيم، والقائد المبهر، والإمام العادل، رعاه الله، ومكنّه وأيده بنصره».

معنويات مرتفعة

الفرحة بنجاح العملية، شملت أيضاً تركي نجل الفنان خالد سامي، والذي قال في تغريدة له: «يا رب لك الحمد، تمت العملية بنجاح، ولله الحمد، شكراً لكل شخص دعا وسأل واهتم»، مؤكداً أنه «لا يوجد كلمات تصف فرحته».

وقبيل دخوله لغرفة العمليات، بدت معنويات الفنان خالد سامي مرتفعة، وهو ما أظهرته صورة نشرها الفنان والملحن السعودي فهد العبد الله، عبر حسابه على تويتر، مرفقاً إياها بتعليق قال فيه: «صورة الحبيب الغالي خالد سامي، قبل دخوله العملية»، داعياً جمهوره إلى الدعاء له، قائلاً: «دعواتكم يا أحبة، لا حرمنا الله منكم».

التفاعل مع حالة الفنان خالد سامي، ونجاح عمليته، لم يكن قاصراً على عائلته فقط، وإنما اتسع نطاقه ليشمل عدداً من زملائه النجوم، الذين رفعوا أكف الدعاء لله، بالحمد والشكر لنجاح العملية، وانتهاء معاناة زميلهم.

مسرح ودراما

الفنان خالد سامي، حاصل على شهادة الماجستير في الإخراج من جامعة كلورادو في الولايات المتحدة الأمريكية، وهو يعد من أبناء الجيل الأول الذي انضم للحركة الفنية السعودية، وسبق له أن قدم في الثمانينيات عدداً من المسرحيات، مثل «تحت الكراسي» و«عويس التاسع عشر»، كما شارك أيضاً في تقديم العديد من المسلسلات السعودية والمصرية أيضاً، مثل «بوابة المتولي» و«طاش ما طاش» و«عائلة أبو رويشد»، و«أبو العصافير».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات