العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    المر والجهني والغيلاني إلى المرحلة الـ2 من «شاعر المليون»

    تأهلت الشاعرة الإماراتية حمدة المر، والشاعر السعودي خالد الجهني بقرار لجنة التحكيم، بينما أهل تصويت الجمهور العماني ناصر بن خميس الغيلاني إلى المرحلة الثانية من مسابقة شاعر المليون في موسمها الـ 9، وذلك خلال الحلقة الثالثة التي أقيمت مساء أول من أمس على مسرح شاطئ الراحة في أبوظبي.

    وتمحورت بعض القصائد حول قيمة التسامح ودور ومكانة الإمارات كمنارة حاضنة للانفتاح والتنوير ومنصة لتلاقي الثقافات والشعوب بقيم الأخوّة الإنسانية.

    حضور أنثوي

    أمام لجنة التحكيم المؤلفة من د. غسان الحسن، وسلطان العميمي، وحمد السعيد، تنافس إلى جانب المتأهلين كل من السعوديين راكان الراشد وسلطان العتيبي، والإيراني مسعود بيت سعيد. والأردني أنور عوض الصخري الذي افتتح المنافسات الشعرية بقصيدة تجسد تجربته في الحياة بين الواقع والذكريات في مقاربة حديثة للوقوف على الأطلال في الشعر الجاهلي، رأت فيها لجنة التحكيم بأنها تعكس المستوى العالي الذي وصل إليه الشعراء الأردنيون. بينما ذهبت حمدة المر في قصيدتها إلى الأنثى الشاعرة التي تلوي ذراع الصمت وتُحقق المستحيل.

    ومن ثم ألقى خالد الجهني قصيدته الوجدانية التي وصفت عذابات الشاعر في فراق الأحبة وصدّهم وانقلاب الزمن والبكاء على جراح الماضي.

    رموز

    وألقى راكان الراشد قصيدة مؤثرة، بعنوان «يا حادي البوح»، وصفت شخصية الإرهابي ومراحل تطورها ذهنياً وجسدياً، فرأت فيها لجنة التحكيم قصيدة متقنة بطريقة بنائها.

    ومن ثم ألقى سلطان العتيبي قصيدة تتمحور حول حُبه لبناته ودفاعه عن موقفه ضد الصورة النمطية الشرقية التي تميل إلى تفضيل الأبناء على البنات. لتختتم القراءات الشعرية بقصيدة مسعود بيت سعيد من الأهواز بإيران، والذي تغنى في قصيدته برمزية الفنجان والقيم العربية الأصيلة.

     

    طباعة Email