بالفيديو .. حيل "تكنولوجية" ذكية تحفز الأطفال على القراءة

صورة

أدى انتشار الأجهزة الإلكترونية وسهولة وصولها للأطفال إلى تراجع بيع الكتب الخاصة بهم، ولجأت بعض دور النشر إلى حيل ذكية مواكبة للتطور التكنولوجي، بهدف استقطاب الأطفال مرة أخرى وتشجيعهم على القراءة.

وقامت دار النشر البريطانية "123 ببلشينج هاوس ليمتد" بدمج التكنولوجيا مع الكتب عبر إدخال القلم القارئ الذي يحوي على عدة مميزات تسهل للطفل القراءة والاستماع للكلمات والتعرف على أصوات مختلفة من خلال وضع القلم على الصورة حيث يقلد الأصوات أو النص ويقرأه.
ويتم تحديث القلم تلقائياً كل ما صدر كتاب جديد، ليستفيد الطفل بشكل أكثر وحتى لا يشعر بالملل من قراءة نفس القصص، ويمكن تحميل القصص مجانا من الموقع الإلكتروني بعد شرائها والاستمتاع بمشاهدتها والاستماع إليها.

وأوضحت غيلدا مديرة قسم التصميم في الدار والتي التقتها «البيان» خلال مشاركتها في معرض الشارقة الدولي للكتاب، أن اختيار وترجمة الكتب وفقاً للمعايير والقيم العربية حيث تم تغيير الأسماء الأجنبية إلى أسماء عربية بالإضافة إلى الأحداث بما يتناسب مع البيئة العربية، ولا تغفل الدار في إدخال المعلومات العلمية إلى القصص بطريقة سهلة ومبسطة تراعي مراحل الطفل المختلفة إضافة إلى طرحها المواضيع الاجتماعية والصحية.

وأضافت غيلدا: إن الدار ابتكرت أيضا لعبة «أرنوب الطيوب» وهو جهاز يشبه الأرنب مصنوع من مواد آمنه للطفل وفق المعايير الأوروبية ويحوي بداخله 70 قصة و24 أنشودة باللغتين الإنجليزية والعربية، ومرفق بكتيب إرشادي للوالدين يضم أسماء القصص الموجودة بداخل الجهاز وكلمات الأناشيد، كما أنه مجهز بتقنية البلوتوث، كما تم تصميم الصوت بمستوى يناسب أذني الطفل.

وجمع معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ 38 عدداً كبيراً من دور النشر المحلية والعالمية التي تسابقت على استعراض أحدث إصداراتها من الكتب القيمة والممتعة تنوعت بين إصدارات للكبار والصغار.

كلمات دالة:
  • أجهزة ذكية ،
  • اطفال
طباعة Email
تعليقات

تعليقات